إصابة 9 بقنبلة حارقة في هجوم بمدرسة المانية

الخميس ١٧ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١١:٣٣ بتوقيت غرينتش

اصيب 9 طلاب المان، ثلاثة منهم بحال الخطر اليوم الخميس، جراء هجوم بزجاجتين حارقتين نفذه رفيق لهم ضد مدرستهم الثانوية بمدينة انزباخ جنوبي المانيا.

وذكرت الشرطة الالمانية ان عناصرها اطلقت النار على الجاني واصابته بجروح خطرة، نقل على اثرها الى المستشفى، بعد عشر دقائق من ارتكابه الجريمة.

واوضح رئيس عمليات الشرطة، ان الشرطة حاصرت المدرسة باعداد كبيرة وفتشتها بحثا عن شريك محتمل للجاني. وقال مدير المدرسة ان الطلبة ظنوا في بادئ الامر ان الهجوم تدريب على حالات الاعتداء، لكنه لم تعرف بعد اسباب الاعتداء.

من جانبها قالت اجهزة الطواريء الالمانية اليوم الخميس إنها ألقت القبض على شاب (19 عاما) کان يحمل فأسا وألقى قنبلة بنزين في مدرسته بالمانيا مما أسفر عن إصابة 9 تلاميذ بينهم اثنان اصابتهما خطيرة قبل ان تطلق الشرطة عليه الرصاص وتصيبه في بطنه وتلقي القبض عليه.

وقال متحدث باسم اجهزة الانقاذ إن الشرطة أخلت مدرسة كارولينوم الثانوية ببلدة انزباخ بجنوب البلاد.

وأضافت الشرطة أن الشاب كان مسلحا بفأس وانها ألقت القبض عليه بعد أن اطلقت عليه الرصاص وأصابته إصابة بالغة في معدته.

وهذه الحادثة هي الأحدث ضمن سلسلة من الهجمات بالمدارس في المانيا.

وفي مارس آذار قتل شاب في السابعة عشر من عمره 15 شخصا في حادث إطلاق نار عشوائي بمدرسته السابقة ببلدة فينندن الجنوبية الغربية. وانتحر فيما بعد.

وفي عام 2006 هاجم ملثم مسلح معه متفجرات مدرسة ببلدة غربية مما أسفر عن مقتل 11 شخصا قبل ان ينتحر.

وشهدت المانيا أسوأ حادث إطلاق نيران بمدرسة في ابريل نيسان عام 2002 حين قتل مسلح 16 شخصا ثم قتل نفسه بمدرسة ثانوية في ايرفورت.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة