عشرات القتلى والجرحى في تفجير سيارة في باكستان

الجمعة ١٨ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٦:٥٥ بتوقيت غرينتش

قتل 33 شخصا على الاقل، واصيب 50 آخرون بجروح الجمعة، جراء انفجار سيارة مفخخة وقع في سوق مزدحمة قرب مدينة كوهات شمال غرب باكستان.

ووصفت مصادر امنية الانفجار بالقوي، وقالت انه الحق اضرارا بالغة بعدد من المحال التجارية والسيارات والمباني المجاورة للسوق.

وقد اشار الناطق باسم الشرطة الباكستانية الى ان الهجوم وقع في وقت كانت فيه السوق التجارية مكتظة بالمواطنين الذين تهافتوا على شراء حاجيات العيد.

وذكر ضابط الشرطة على حسن للصحفيين ان شخصا مجهولا فجر سيارته المفخخة في سوق يقع على جانب طريق فى منطقة كوهات، مما تسبب فى دمار هائل للمباني.

واضاف حسن ان الكثير من المتاجر على جانبي الطريق انهارت في سوق كاشا باخا، الواقع على بعد 25 كم من مدينة كوهات، وتم انتشال 33 جثة من تحت انقاض فندق ومتاجر قريبة.

وذكر الضابط ان أكثر من 50 شخصا آخر اصيبوا بجراح ويرقد بعضهم في حالة خطيرة. ومازال الكثيرون محاصرين تحت انقاض المباني.

ولم تعلن اية جماعة مسؤوليتها عن الهجوم ولكن الحكومة تتهم جماعة طالبان بارتكاب مثل هذه الهجمات.

وارسلت سيارات اسعاف للموقع لنقل المصابين إلى مدينة كوهات حيث لا توجد مستشفيات في منطقة الانفجار.

واوضح مسؤولون انه تم ارسال عدد من الجنود إلى المنطقة لمساعدة السلطات المحلية في انشطة الاغاثة.

وذكر شهود ان عددا كبيرا من الاهالى كانوا في السوق قبل عيد الفطر عندما فجر المنفذ نفسه.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة