السلطات السعودية تعتقل شابا احسائيا دون توجيه اي تهمة

الإثنين ٢١ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٠:٤٢ بتوقيت غرينتش

اعتقلت السلطات الامنية السعودية مواطنا يدعى جواد علي حسين عبد الرضا من اهالي محافظة الاحساء بدون توجيه اي تهمة او سبب للاعتقال.

واعتقل عبد الرضا (39) عاماً اثناء مغادرته جمرك البطحاء متوجها لدولة الامارات في 22 ابريل/ مارس الماضي، حيث مازال قيد الاعتقال في سجن المباحث العامة بالشرقية.

وقامت مباحث محافظة الأحساء بتفتيش غرفته الخاصة في منزل والده بحي العتبان بالقرب من قصر صاهود "وصادرت مجموعة من الكتب وأشرطة الفيديو وصور خاصة بما فيها العائلية".

ويعاني عبد الرضا وهو متزوج وأب لأربعة أبناء من مرض مزمن في الأعصاب منذ أكثر من عشر سنوات.

وذكر مقربون بأن السلطات تمنع ذويه طوال فترة اعتقاله من زيارته "ونحن لا نعلم إلى الأن ما التهمة الموجه إليه".

والمعتقل جواد عبد الرضا وهو صاحب حملة لزيارة العتبات المقدسة في إيران والعراق سبق استدعاءه من قبل مباحث الأحساء قبل عامين ونصف بتهمة "عدم امتلاكه ترخيصا للحملة" واخذ تعهد عليه واطلق سراحه مباشرة.

وشهدت الأحساء في السنوات الخمس الأخيرة حملة اعتقالات طائفية مستمرة طالت المئات من المواطنين من اتباع اهل البيت بإشراف مباشر من محافظ المنطقة بدر بن جلوي وسط تكتم رسمي من السلطات.

من جهة اخرى افرجت السلطات عن احمد تركي آل صعب الأحد بعد ان سجن عاما ونصف العام بدون ان توجه له تهمة او يعرض للمحاكمة.

واعتقل آل صعب في مدينة الرياض بعد تزعمه وفدا سياسيا من القيادات النجرانية في لقاء مع الملك عبدالله في الثاني من ايار/مايو 2008.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة