حماس تدين مشاركة عباس في القمة الثلاثية بنيويورك

الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٢:٤٧ بتوقيت غرينتش

دانت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" الاربعاء، مشاركة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في القمة الثلاثية في نيويورك، معتبرة ان الادارة الاميركية منحازة للاحتلال الاسرائيلي.

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس "ندين مشاركة عباس في اللقاء (مع الرئيس الاميركي باراك اوباما ورئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتانياهو) ونعتبرها تدحض مزاعمه بانه لن تكون هناك مفاوضات قبل وقف الاستيطان".

واعتبر ابو زهري ان "عباس غير مفوض للتفاوض باسم الشعب الفلسطيني ولا يمثل الا حركة فتح بهذا الخصوص" واضاف "نعتبر الادارة الاميركية برؤيتها الحالية منحازة للاحتلال الاسرائيلي لان هذه المواقف توفر غطاء حقيقيا للاحتلال للاستمرار في عدوانه".

واعتبر ابو زهري تصريحات اوباما بعد اللقاء الثلاثي التي تركزت حول الدعوة لاستئناف المفاوضات "تعكس الفشل الذريع الذي تعاني منه مسيرة التسوية والتراجع الكبير في التعهدات الاميركية حول الحقوق الفلسطينية".

ودعا "الاطراف العربية لرفض اية ضغوط اميركية للتطبيع مع الاحتلال والتوقف عن المراهنة عن الموقف الاميركي ازاء هذه المواقف والتصريحات".

وقبل ذلك، ندد رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة اسماعيل هنية، بالمفاوضات الثلاثية، وقال في خطاب جماهيري القاه في مهرجان لتكريم حفظة القران في غزة: ان هذه القمة تهدف الى التفاوض على القدس، مؤكدا ان حماس ترفض التنازل عن القدس والاراضي الفلسطينية.

وقال اوباما قبل انعقاد القمة الثلاثية في فندق والدورف استوريا انه "ببساطة فقد تجاوزنا وقت الحديث عن بدء مفاوضات. لقد حان الوقت للمضي قدما ولابداء المرونة والمنطق وروح التسوية اللازمة لتحقيق اهدافنا" مشددا ان "مفاوضات الوضع النهائي يجب ان تبدا وان تبدا سريعا".

وكشف اوباما انه طلب من الجانبين ارسال مفاوضيهما الى واشنطن الاسبوع المقبل لاجراء مزيد من المباحثات لاعادة اطلاق مفاوضات التسوية تحت رعاية المبعوث الاميركي للشرق الاوسط جورج ميتشل.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة