مسؤول سوري يعتبر ان خطاب اوباما في الامم المتحدة كان معتدلا

الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٣:٥٣ بتوقيت غرينتش

اعتبر رئيس الرابطة السورية في الامم المتحدة جورج جبور ان خطاب الرئيس الاميركي باراك اوباما في الجمعية العامة للامم المتحدة كان خطابا معتدلا مقارنة مع خطب الرؤساء الاميركيين السابقين.

وقال جبور في تصريح ادلى به الخميس لقناة العالم الاخبارية: ان اوباما تحدث في كلمته التي القاها الاربعاء في الجمعية العامة عن المستوطنات الاسرائيلية بانها غير شرعية وطالب بخطوات للجم الاستيطان مؤكدا ان الاستيطان في نظر القانون الدولي عمل غير شرعي ويجب عدم المساومة على الاستيطان لانه من يساوم على الاستيطان يساوم على القانون الدولي.

واشار الى تطرق الرئيس الاميركي الى ضرورة تجريد العالم من الاسلحة النووية وتساءل : لماذا لا يعلن اوباما ان الولايات المتحدة تتخلى عن هذه الاسلحة حتى تقتدي بها الدول الاخرى؟.

من جانب آخر، اعتبر جبور ان هناك تغييرات تدريجية في مواقف الدول الغربية في الساحة الدولية تجاه العديد من القضايا، مؤكدا ان القطبية الاميركية الاحادية تتعرض الى مزيد من الضغوط بسبب بروز دول مقتدرة اخرى في العالم بحيث نشهد اليوم عالما اكثر توازنا ومتعدد الاقطاب.

واكد رئيس الرابطة السورية في الامم المتحدة "ان الهيمنة الغربية كانت ولاتزال مسؤولة عن الكثير من المآسي في منطقة الشرق الاوسط وفي العالم وهذا الوضع يتغير حاليا ببطء ويجب ان نساهم جمعيا في احداث هذا التغيير".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة