قمة الـ20 تبحث الازمة الاقتصادية ببيستبرغ الاميركية

الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٥:٥٨ بتوقيت غرينتش

يتوافد قادة مجموعة الـ 20 على مدينة بيتسبرغ شرقي الولايات المتحدة اليوم الخميس لحضور قمة جديدة، لبحث سبل تعزيز الانتعاش الاقتصادي ووضع ضمانات للتحوط من الكوارث المستقبلية.

وسيستعرض قادة الدول الصناعية والناشئة الكبرى العشرين في قمتهم المقررة غدا الجمعة، التقدم الذي تم تحقيقه على صعيد الخروج من الأزمة الاقتصادية العالمية بعد أكثر من سنة على بدءها.

ووضع الرئيس الاميركي باراك أوباما جدول أعمال يشمل معالجة أحد أكثر اهم المشاكل الشائكة، وهي كيفية التعامل مع الاختلالات الهائلة بين البلدان المصدرة الكبرى مثل الصين والولايات المتحدة الغارقة في الدين.

وقال اكسيل ويبر العضو بمجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي: "إنه لا يزال يتوقع أن تتفق القمة على إجراء تغييرات طويلة الأجل للهياكل المالية العالمية وأن الاجتماع سيكون أكثر إيجابية مقارنة بالاجتماعات السابقة".

واضاف: "انا سعيد لوجود اتفاق واسع النطاق في الآراء بين زعماء مجموعة العشرين والهيئات التنظيمية بشأن القضايا المدرجة على جدول الأعمال".

وفي ذات السياق، قال وزير الخزانة الاميركي تيموثي جايتنر: "إنه يجب على الولايات المتحدة أن تزيد مدخراتها الأمر الذي يعني أنه سينبغي على الدول التي تعتمد على الطلب الاميركي لتعزيز النمو الخاص بها التحول إلى اتجاه آخر".

واشار الى ان عملية إعادة التوازن تتطلب جهودا هائلة باعتبار أن الاستهلاك الخاص للصين يبلغ أكثر قليلا من ثلث اقتصادها بينما يتجاوز 70 بالمئة في الولايات المتحدة أو بريطانيا.

ويتوقع أن تخرج على هامش القمة تظاهرات لمناهضيها، فيما اعتقلت الشرطة أمس 14 منهم.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة