المسلحون يقتلون ثمانية شيوخ قبائل في شمال غربي باكستان

الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٣:٤٠ بتوقيت غرينتش

قتل ثمانية شيوخ قبائل على الأقل من المؤيدين للحكومة واصيب آخرون اليوم الخميس في منطقة بانو شمال غرب باكستان على أيدي مسلحين مجهولين.

وأفادت مصادر أمنية باكستانية أن الشيوخ القتلى هم أعضاء لجنة السلام المحلية المؤيدة للحكومة، وكان أكثر من أربعمئة شيخ قبيلة لقوا حتفهم في هجمات في المنطقة القبلية منذ العام ألفين وثلاثة.

وكان شيوخ القبائل فى طريقهم للمشاركة فى جيرجا كان منعقدا للحفاظ على الهدوء فى المنطقة عندما اطلق مسلحون مجهولون النار عليهم، وقتلوا منهم ثمانية افراد على الفور بينما اصيب آخرون بجراح.

وأطلق المسلحون المدججون بالسلاح النار على افراد لجنة السلام عندما كانوا ينتقلون فى المواصلات العامة إلى مدينة بانو فى كيفايات، حسبما اوضح مسئول بمكتب التنسيق فى المنطقة.

وعثر على جثث شيوخ القبائل القتلى فى اماكن مختلفة فى بانو صباح اليوم. وتم نقل اربعة جثث إلى مستشفى منطقة بانو ويجرى التحقيق فى الحادث.

ولم تعلن اى جماعة مسئوليتها عن الحادث، ولكن ذكر مسئولون ان مسلحى طالبان وراء الحادث.

يذكر ان قوات الامن شنت عملية ضد المسلحين فى المنطقة القبلية شبه المستقلة فى جانيخل. ولكن شيوخ القبائل والحكومة شكلوا لاحقا لجنة سلام قررت انها ستبدأ بنفسها عملية ضد المسلحين.

ومنذ ذلك الوقت اجلت الحكومة العملية بعد تعهدهم بذلك.

يذكر ان حوالى 1700 مسلح لقوا مصرعهم منذ ان شنت قوات الامن الباكستانية عملية عسكرية ضد مسلحى طالبان فى شهر ابريل الماضى بعدما دخل المسلحون فى اوائل الشهر منطقة بونر من منطقة سوات المجاورة ورفضوا الجلاء عنها بالرغم من تعهدهم بذلك.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة