مسؤول سوري يستبعد تطبيق قرار الحد من الانتشار النووي

الجمعة ٢٥ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٢:٣٢ بتوقيت غرينتش

استبعد مسؤول سوري ان يجد قرار قمة مجلس الامن الاخيرة حول الحد من الانتشار النووي طريقه الى التطبيق على الارض، داعيا الى اخضاع الترسانة النووية الاسرائيلية له اولا.

وقال رئيس الرابطة السورية للامم المتحدة جورج جبور في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الجمعة ضمن برنامج "تحت الضوء" : ان الخطوة الاميركية الفرنسية البريطانية باقرار مشروع حول الحد من الانتشار النووي جاءت في غير محلها، حيث ان القرار معقول لكن كيف سيكون تنفيذه.

واعتبر جبور ان الولايات المتحدة هي اول قوة نووية في العالم ويطالب رئيسها (باراك اوباما) بعالم خال من الاسلحة النووية، متسائلا : اذا لماذا لا يضع اوباما خطة لكي يقود العالم الى مثل هذه النتيجة بالمثال وليس بالوعظ والتهديد والابتزاز والتحالف مع اسرائيل.

واضاف: ان الولايات المتحدة هي الدولة الاقوى في العالم وحين تتخلى عن اسلحتها النووية وتكون واثقة من انه لن يهاجمها احد، حينها يمكن الاطمئنان الى صدق دعوات بناء عالم خال من الاسلحة النووية.

واشار جبور الى ان انعكاسات قرار قمة مجلس الامن حول الحد من الانتشار النووي ستكون تابعة لالعاب سياسية دولية متعددة تجري في المنطقة والعالم، معتبرا ان الشيء العقلاني هو ان يتم تطبيق القرار على اسرائيل اولا وهي التي تملك اسلحة ذرية.

وانتقد هذا المسؤول السوري عدم ذكر اوباما للترسانة النووية الاسرائيلية عند حديثه عن الخطر النووي، الامر الذي يجعل من القرار الاخير غير ذي جدوى.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة