السلطات الالمانية تشدد الاجراءات الامنية اثر تهديدات تنظيم القاعدة

السبت ٢٦ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٠:١٩ بتوقيت غرينتش

عززت السلطات الالمانية اجراءتها الامنية عشية الانتخابات التشريعية، واثر تهديدات اطلقتها جماعات من تنظيم القاعدة.

الاجراءات الامنية تم تشديدها في المطارات ومحطات القطار في تدابير قالت برلين انها كانت مقررة منذ فترة طويلة مع اقتراب موعد الانتخابات.

كما تم نشر قوات بسترات واقية تحسبا لاي طارئ.

وزارة الداخلية اعلنت انها تنظر الى تهديدات تنظيم القاعدة بجدية، داعية المواطنين الى توخي الحذر واليقظة.

وقد اكتشفت الشرطة القضائية الألمانية ليلة الجمعة في إطار سلسلة من التهديدات التي نُسبت لتنظيم القاعدة، شريط فيديو على الانترنت يشتمل على تهديدات تنظيم القاعدة، بتنفيذ هجمات ضد ألمانيا.

وجاء ذلك مباشرة عقب رسالة وجهها زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن يوم الجمعة وأنذر فيها الغرب بالهزيمة في أفغانستان، مطالباً بسحب القوات الدولية من هذا البلد.

ووفقاً لما ذكرته مواقع إخبارية ألمانية من ضمنها موقع "شبيغل"، فقد اشتمل شريط بن لادن على ترجمة مكتوبة بالألمانية، كما جاء ذكر ألمانيا بطريقة غير مباشرة، عند إشارته إلى "قلب أوروبا" الذي "فقد تصدره لقائمة الدول المصدرة" بسبب الأزمة المالية.

وذكرت الداخلية الألمانية أنه يتم حاليا تقييم هذا الشريط، وقال متحدث باسم الوزارة: "نقوم بعملنا بشكل دقيق وهادئ، ولن ندع أنفسنا ننساق إلى حالة من التوتر".

وأفاد الموقع الإخباري الألماني في تقريره الذي نشره الجمعة إن الشريط المنسوب لجماعة طالبان يظهر مقاتلا وهو يتكلم الألمانية يسمى "أيوب" نقل الموقع عنه قوله "إن وجود القوات الألمانية في أفغانستان سيمنحنا نحن المجاهدون إغراء بالهجوم على ألمانيا".

ونقل الموقع المذكور عن أحد رجال الأمن الألمان، لم يسمه، قوله إن السلطات الأمنية في البلاد تعتبر هذا الشريط، "أكثر التهديدات التي وجهت لألمانيا خلال هذه الفترة تحديدا ووضوحا"، خاصة بسبب صور المواقع التي وردت فيه والشخصيات التي جاء ذكرها باعتبارها أهدافاً محتملة.

وقد ورد في الشريط صورا مركبة لمبان شهيرة في ألمانيا مثل بوابة برانديبورغ في برلين ومحطة النقل الرئيسية في هامبورغ ومهرجان أكتوبر في ميونيخ وكنيسة كولونيا وناطحة سحاب في فرانكفورت، كما وردت أسماء شخصيات سياسية مثل وزير الداخلية فولغانغ شويبله ووزير الدفاع فرانز- يوزيف يونغ وسلفه بيتر ستوك، بحسب ما أضاف المتحدث باسم الداخلية الألمانية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة