استسلام جماعي لأكبر فصيل مدعوم من تركيا في ريف حلب الشمالي!

استسلام جماعي لأكبر فصيل مدعوم من تركيا في ريف حلب الشمالي!
السبت ١٠ يونيو ٢٠١٧ - ٠٢:٠٢ بتوقيت غرينتش

قام عناصر مجموعة مسلحة تابعة لما يعرف بـ "عمليات درع الفرات" في ريف حلب الشمالي بتسليم أنفسهم للجيش العربي السوري مع اسلحتهم وعرباتهم وذلك بعد وصولهم إلى مناطق سيطرة الجيش لتسوية أوضاعهم والاستفادة من مرسوم العفو رقم 15 لعام 2016.

العالم - العالم الاسلامي

وقال أحد المسلحين ويدعى أبو الخير وهو قائد بالريف الشمالي في عمليات درع الفرات “إننا كنا بالريف الشمالي وضمن عمليات درع الفرات وخرجنا على ثلاث دفعات للاستفادة من مرسوم العفو" مناشدا جميع الموجودين ضمن ما يسمى بعمليات درع الفرات المغادرة والعودة إلى حضن الوطن.

وأضاف أبو الخير أن "ما تقوم به تركيا هو مشروع احتلال لسوريا وهذا ما نرفضه.. فنحن لن نكون عبيدا للأتراك".

وقال جدعان محمد جاسم الملقب بابو حاتم وهو قائد عسكري "نحن جئنا إلى حضن الوطن وندعو كل المسلحين الموجودين هناك ولديهم غيرة على وطنهم إلى أن يعودوا لصوابهم وإلى حضن الوطن ولا يتبعوا التقسيم والتخريب في البلد".

المصدر: اوقات الشام

102-10
 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة