بعيدي نجاد..

قرار "FATF" ضمانة لتطوير العلاقات المصرفية مع ايران

قرار
السبت ٢٤ يونيو ٢٠١٧ - ٠١:٠٨ بتوقيت غرينتش

رحب السفير الايراني في لندن حميد بعيدي نجاد، بالقرار الاخير لمجموعة العمل المالي الدولية (FATF) بمواصلة تعليق القيود المفروضة علي ايران، معتبرا هذا القرار ضمانة لتطوير العلاقات المصرفية مع ايران في اطار الاتفاق النووي.

العالم - ايران

وفي تغريدة له في صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" كتب السفير بعيدي نجاد، مساء الجمعة، ان مجموعة العمل المالي الدولية (FATF) اشادت بالمعايير المصرفية الايرانية وواصلت تعليق الاجراءات ضد ايران.

واضاف، ان قرار الاتحاد الاوروبي واميركا والدول الاقتصادية الكبرى، ضمانة لتطوير العلاقات المصرفية والنقدية مع ايران في اطار برنامج العمل المشترك الشامل (الاتفاق النووي).

وتابع السفير الايراني، انه رغم محاولات حلقة المتطرفين المحيطين بترامب، للحيلولة دون اصدار القرار، فقد انضمت اميركا ايضا للاجماع الحاصل واقرت باجراءات ايران المؤثرة.

يذكر ان مجموعة العمل المالي الدولية (FATF) التي كانت قد علقت اجراءاتها ضد ايران لمدة عام في اجواء الاتفاق النووي واثر تنفيذ ايران للقوانين المتعلقة بشفافية النظام النقدي والاقتصادي، اعلنت الجمعة تمديد تعليق القيود في ضوء التزام ايران بتعهداتها.

وفي البيان الذي اصدرته هذه المجموعة، اشادت بطهران للخطوات التي اتخذتها في مسار تحسين الشفافية الاقتصادية، لكنها اكدت في الوقت ذاته بانها لن تشطب ايران من اللائحة السوداء بصورة دائمية لغاية تنفيذها جميع الاجراءات اللازمة لمعالجة النواقص المحددة.

وكانت مجموعة العمل المالي الدولية قد تأسست من قبل الدول الصناعية السبع الكبرى في العالم والمعروفة بـ "جي 7" في العام 1989 بهدف الشفافية المالية ومكافحة غسيل الأموال.

المصدر: ارنا

114-10

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة