عمليات تطهير محيط "طوزخورماتو" ستنطلق قريبا

عمليات تطهير محيط
الإثنين ١٥ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٥٠ بتوقيت غرينتش

اعلن قائد التدخل السريع العراقي في قضاء طوزخورماتو، عن قرب تنفيذ عملية أمنية بالتنسيق بين الجيش العراقي والبيشمركة والحشد الشعبي لتطهير محيط الطوز، فيما أكد قائمقمام القضاء تشكيل لجنة أمنية عليا وفتح باب العودة للنازحين.

العالم - العراق

وقال اللواء ثامر الحسيني في مؤتمر صحفي إن "قوات التدخل السريع، وبالتنسيق مع القوات الامنية، انتشرت وبدأت بتطبيق خطة أمنية لحفظ أمن قضاء طوزخورماتو، (75 كم شرق صلاح الدين)"، مشيرا الى أن "المهام الامنية في القضاء هي تابعة الى قيادة عمليات صلاح الدين، وان تواجد قوات التدخل السريع جاء بأمر من القائد العام ووزير الداخلية".

وأضاف الحسيني، أن "القوات الامنية في الطوز تعمل على حفظ أمن قضاء الطوز ونحن مع تأمين القضاء ليعيش أبناء الطوز من جميع المكونات بسلام"، لافتا الى أن "هناك تنسيقا مشتركا مع قوات الجيش العراقي والبيشمركة والحشد الشعبي لتأمين مناطق خلف الجبال، وهي منطقة ينطلق منها قذائف هاون على مركز القضاء".

وتابع الحسيني، أن "القوات الامنية نفذت واجبات أمنية خلال اليومين الماضيين، وعثرت على كميات كبيرة من المواد المخدرة"، مبينا "نشرنا قواتنا في محيط القضاء وفي نقاط التفتيش" حسبما افاد موقع السومرية نيوز.

من جهته، قال قائممقام قضاء الطوز بالوكالة ليث حميد الجبوري في حديث لـ السومرية نيوز،إن "الاجتماع الامني، الذي عقد في قضاء الطوز، يعتبر خطوة مهمة لانه خرج بقرار عودة جميع النازحين الذين خرجوا منه، وتم تشكيل لجنة أمنية عليا لذلك"، موضحا أنه "مع فرض القانون فأن القضاء اليوم ينعم بالامان مع تواجد قوات الشرطة الاتحادية وشرطة الطوز والجيش والحشد التي تؤمن مناطق كلا حسب مهامها الامنية".

وأكد الجبوري، أن "على الجميع العودة لان من يعمل ضد القانون وتلطخت يده بدماء العراقيين سيكون القضاء الفيصل في إدانته، وعلى اهالي الطوز التعاون مع القوات الامنية".

وكانت وزارة الداخلية العراقية اعلنت، يوم السبت، أن قوات الرد السريع تنتشر في قضاء طوزخرماتو شرقي محافظة صلاح الدين بهدف تعزيز الأمن وبسط القانون.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وجه، في (16 تشرين الاول 2017)، الجيش العراقي بفرض الامن في قضاء طوزخورماتو شرقي صلاح الدين، وشهد القضاء اندلاع اشتباكات بين القوات الاتحادية والبيشمركة قبل أن تتمكن القوات الاتحادية في اليوم نفسه من السيطرة على القضاء.

6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة