تواصل الاحتجاجات في تونس بعد يومين من الهدوء

تواصل الاحتجاجات في تونس بعد يومين من الهدوء
الإثنين ١٥ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٣٨ بتوقيت غرينتش

تجددت في وقت متأخر من مساء أمس الأحد 14 يناير/ كانون الثاني احتجاجات عنيفة في منطقتين بالعاصمة تونس وبلدة أخرى.

العالم - تونس 

وأطلقت الشرطة قنابل الغاز لتفريق محتجين في أحدث توتر بعد هدوء استمر يومين اثر أسبوع من صدامات عنيفة ضد إجراءات التقشف الحكومية، حسب رويترز.

وليل الأحد تجمع عشرات الشبان بحي التضامن بالعاصمة تونس وأشعلوا النار في إطارات وردت الشرطة بإطلاق قنابل الغاز.

ورشق الشبان قوات الأمن بالحجارة، كما أطلقت الشرطة قنابل الغاز لتفريق شبان يحتجون في الكرمب العاصمة تونس ولاحقت الشبان.

وفي فريانة قرب الحدود الجزائرية تجددت أيضا الصدامات بعد أن عمد شبان إلى غلق الطرق قبل أن تتدخل الشرطة وتطلق الغاز وتلاحقهم.

ولم تتمكن 9 حكومات تولت زمام البلاد منذ ذلك الحين من علاج المشكلات الاقتصادية المتزايدة مما خلق ضيقا لدى التونسيين مع ارتفاع معدلات البطالة إلى ما يزيد عن 15 % وإلى نحو 30 % في صفوف الشبان وارتفع التضخم أيضا إلى 6.4 % وهو أعلى معدل منذ أربع سنوات.

واندلعت أحدث احتجاجات الأسبوع الماضي بسبب الغضب من زيادة الأسعار والضرائب في ميزانية السنة الحالية التي بدأ سريانها في أول يناير/ كانون الثاني.

المصدر : سبوتنك 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة