شمخاني ينعي البحارة الإيرانيين الذين قضوا في حادث ناقلة النفط

شمخاني ينعي البحارة الإيرانيين الذين قضوا في حادث ناقلة النفط
الإثنين ١٥ يناير ٢٠١٨ - ٠٧:١٣ بتوقيت غرينتش

نعى أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني في بيان، البحارة الإيرانيين الذين قضوا في حادث مؤسف خلال أدائهم لمهامهم في ناقلة سانتشي.

العالم ـ إيران

وأضاف علي شمخاني في هذا البيان: باعتباري عضواً صغيراً في هذه العائلة الكبيرة والمليئة بالمفاخر أقف إجلالاً أمام تضحيات بحارة ناقلة النفط الإيرانيين، وأتقدم بالتعازي لوقوع هذه الحادثة المؤلمة وأسأل الله أن يتغمدهم بالرحمة والغفران وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان.

كما قدّم شمخاني خلال هذا البيان، التعازي والمواساة لعامة الشعب الإيراني شاكراً جميع من بذلوا جل مساعيهم على مدار الساعة لكشف مصير البحارة.

يذكر أن ناقلة نفط إيرانية اصطدمت في السادس من يناير بسفينة تجارية صينية-هونغ كونغية في مياه الصين ما أدّى إلى وفاة 32 من طاقم السفينة الإيرانية واحتراقها بالكامل وغرقها، حيث كانت تحمل 130 ألف طن من مكثفات الغاز متجهة إلى كوريا الجنوبية.

104-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة