بنوك بريطانية تواجه خسائر فادحة بعد إفلاس "كاريليون"

بنوك بريطانية تواجه خسائر فادحة بعد إفلاس
الإثنين ١٥ يناير ٢٠١٨ - ٠٤:٥٤ بتوقيت غرينتش

رجح خبراء اقتصاديون، أن تخسر بنوك بريطانية أكثر من 2.7 مليار دولار، من جراء إعلان مجموعة "كاريليون" للمقاولات إفلاسها، وعجزها عن تسديد ما بذمتها من ديون.

العالم- اوروبا

وأعلنت مجموعة "كاريليون" البريطانية، الاثنين، إفلاسها، بشكل رسمي، وسط مخاوف من أن يفقد آلاف العاملين في الشركة وظائفهم.

وشرعت الشركة البريطانية في خطوات الدخول للتصفية الإجبارية، بعد رفض السلطات استخدام أموال الميزانية لإنقاذها.

وبحسب المصادر، فإن الخسائر الناجمة عن إفلاس المجموعة البريطانية، تزيد بكثير عن الديون المحددة في 1.2 مليار دولار.

وتضم نقابة دائني المجموعة كلا من بنوك "باركاليز" و" HSBC" ومجموعة "إليوند" و"ستاندر يوكي"، فضلا عن شركات أجنبية.

وطالب الدائنون، في وقت سابق، بضخ قرابة 27 مليون دولار، حتى يسمحوا بمواصلة تعاملات المجموعة، لأسبوع إضافي، لكن غياب الدعم الحكومي أفشل المقترح.

يذكر أن تبعات الإفلاس السلبية ليست حكرا على البنوك الدائنة فقط، فصندوق حماية التقاعد، قد يتكبد تكلفة تصل لـ1.2 مليار دولار، لأجل دفع تعويضات الآلاف من منسوبيه.

وساهمت الشركة البريطانية "كاريليون" من قبل في بناء وصيانة صالة مطار هيثرو، كما شاركت في إنشاء عدد من المستشفيات.

ولدى الشركة البريطانية العملاقة العديد من المشروعات في مجالات مختلفة.

المصدر: سكاي نيوز

114

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة