الدوما: اميركا تعوم في هيستيريا الكراهية لروسيا

الدوما: اميركا تعوم في هيستيريا الكراهية لروسيا
السبت ١٧ فبراير ٢٠١٨ - ٠١:٤٥ بتوقيت غرينتش

أعلن رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الدوما الروسي، ليونيد سلوتسكي اليوم السبت، أن اتهام 13مواطنا روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية هو جزء من حملة هستيريا الكراهية لروسيا المزدهرة في المجتمع الغربي.

العالم - اوروبا

وقال سلوتسكي للصحفيين، إن اتهام 13مواطنا روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية، من الواضح هو جزء من حملة هستيريا الكراهية لروسيا المزدهرة في المجتمع الغربي، هذا كله لا أساس له من الصحة، وسخف مطلق ويشبه الهذيان.

وتساءل البرلماني: "كيف يمكن أن يؤثر 13 شخصا على إرادة أكثر من 300 مليون شخص في أميركا، بوجود آلة الدولة الضخمة ومليارات الدولارات المستثمرة في الانتخابات؟".

ونفت روسيا أكثر من مرة اتهامات الاستخبارات الأميركية بمحاولة التأثير على حملة الانتخابات في الولايات المتحدة، وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، قد وصف هذه الاتهامات بأنها لا أساس لها على الإطلاق.

ولفت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الانتباه إلى أن الولايات المتحدة تتدخل في العمليات السياسية في جميع أنحاء العالم، لكنها تستاء من روسيا، التي يزعم الأميركيون أنها تدخلت في انتخاباتهم، على الرغم من أن هذا التدخل في الواقع لموسكو لا معنى له.

2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة