روحاني : لن ننقض الاتفاق النووي ما لم يقوموا بنقضه

روحاني : لن ننقض الاتفاق النووي ما لم يقوموا بنقضه
السبت ١٧ فبراير ٢٠١٨ - ٠٦:٥٦ بتوقيت غرينتش

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني في كلمته اليوم السبت بمعهد 'اوبزرفر' للأبحاث بنيودلهي، ان الجمهورية الاسلامية كانت ولاتزال ملتزمة بتعهداتها ولن تنقض الاتفاق النووي مالم يقوم الجانب الآخر بنقضه.

العالم - إيران

وفي معرض الاشارة الى اولويات السياسة الخارجية الايرانية، نوه روحاني الى انتهاك امريكا للتعهدات ومنها الاتفاق النووي؛ معربا عن امله بان لا تشهد المنطقة والعالم ذلك اليوم الذي يتم فيه نقض الاتفاق النووي.

ولفت الى ان 7 بلدان تعهدت في اطار هذه الوثيقة وبمستوى اعلى من ذلك صادق عليه مجلس الامن الدولي ايضا.

واضاف الرئيس الايراني ان الولايات المتحدة ليست طرفا لايران فيما يخص الاتفاق النووي وانما هي ستواجه التاريخ ومجلس الأمن والراأي العام العالمي في حال نقضها لهذا الاتفاق.

وتابع القول : نحن الإيرانيون اثبتنا على مرّ التاريخ باننا لم ننتهك عهودنا، ولن نقوم بانتهاكها ما لم يقم الآخرون بانتهاكه؛ مردفا ان ذلك يشكل ثقافة الايرانيين ويرتكز على ديننا واتباعا لامر الله ورسوله (ص).

وشدد روحاني : اذا ابرمنا الاتفاق سنلتزم به حتى آخر رمق فينا ولو اردنا انتهاكه لقمنا بذلك منذ البداية ولو لم نرغب في الالتزام به لناقشنا الامر قبل القيام بالتوقيع عليه. 

وقال روحاني ان الاتفاق النووي وثيقة تم التوقيع عليها وباتت نهائية؛ إلا أن شخص ما تذكر الآن انه 'لا بأس لو يناقش الامر من جديد".

وأضاف أن "المساومة في هذا الخصوص مدعاة للسخرية، وذلك لأن الطرف الآخر كان ينشط في مجال التجارة وقد اعتاد المساومة ويتصور اليوم بان عالم السياسة هو على غرار عالم التجارة ويمكن المساومة فيه أي لحظة".

واستطرد الرئيس الايراني قائلا : في حال اقدمت الولايات المتحدة على انتهاك هذا الاتفاق سنرى حينه كيف ستندم امريكا.. وليست الحكومة الامريكية ستندم فحسب بل انما الشعب الامريكي ايضا، وسيصرخ باعلى صوته وفي اقصر فترة وعبر احتجاجات، بوجه ناقضي هذا الاتفاق.
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة