30 رصاصة صوبت نحو قارب الشباب البحرينيين الأربعة

30 رصاصة صوبت نحو قارب الشباب البحرينيين الأربعة
الإثنين ١٩ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٥٣ بتوقيت غرينتش

أكدت مصادر خاصة لقناة اللؤلؤة إن الشبان البحرينيين المطاردين على خلفية قضايا سياسية قد قضوا بعد استهداف الزورقٍ الذي يقلهم بالرصاص الحي.

العالم ـ البحرين

وقالت المصادر إن الزورق الذي كان يقل الشبان الأربعة تعرض لطلق ناري في المياه الدولية، وانتشلت جثث الشبان البحرينيين بعد أن قضوا في عرض البحر بالقرب من المياه الإقليمية الايرانية بعدما دفعهم الموج بالقرب من منطقة بوشهر.

من جهته أكد عالم الدين البحريني الشيخ محمد حسن خجسته أن الزورق الذي كان يقل الشبان عثر عليه وقد أصيب بنحو 30 طلقة نارية وأنه لا توجد أي معلومات عن إصابة الشبان بطلق مباشر حتى اللحظة بسبب بقاء الجثث في مياه الخليج الفارسي لأكثر من أسبوع بعد إغراق القارب بالرصاص.

والشهداء الثلاثة هم ميثم علي ابراهيم يوسف، والسيد محمود السيد عادل السيد كاظم، والسيد قاسم السيد خليل السيد درويش، من بلدة كرباباد، فيما لا يزال مصير الشاب الرابع الذي كان برفقتهم وهو حسن علي البحراني من مدينة الزهراء مجهولًا.

وفي السياق فإن وزارة الداخلية البحرينية سارعت إلى نفي ضلوعها في استهداف الشبان الأربعة عبر صحيفة تابعة للديوان الملكي قبل أن تصدر تصريحاً رسمياً باسم "قائد خفر السواحل" قال فيه إن قيادة خفر السواحل لم تتلق أي بلاغ بشأن مفقودين في البحر.

وأشار في تصريح نشرته وزارة الداخلية عبر موقعها الإلكتروني إلى أنه "يجري متابعة الأمر للوقوف على ملابساته وذلك بالتعاون والتنسيق مع الأجهزة الأمنية المعنية" على حد تعبيره.

الجدير بالذكر أن وزارة الداخلية البحرينية كانت قد أعلنت في يناير العام 2017 أنها قامت بمطاردة قارب في عرض البحر يقل مطاردين على خلفية قضايا سياسية وأدى ذلك لاستشهاد 3 مواطنين وهم الشهيد رضا الغسرة والشهيد محمود يوسف والشهيد مصطفى يوسف واعتقال آخرين.

وشددت وزارة الداخلية من الإجراءات في المياه البحرينية التي يتخذها الأسطول الأميركي الخامس مركزاً له.

104

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة