فيديو مروع.. مشاهد تعذيب مسربة من مركز لرعاية أطفال بتونس

الثلاثاء ٢٠ فبراير ٢٠١٨ - ٠٦:٢٩ بتوقيت غرينتش

سَرَّبت مربيةٌ في مركز لرعاية الأطفال مرضى التوحد بولاية أريانة بتونس، فيديو لزميلتها وهي تعذب أحد الأطفال. المربية التي اشتغلت في المركز لمدة شهرين، شبَّهته بـ"غوانتنامو" بسبب ما شاهدته فيه من ممارسات.

العالم-حوادث

وأشارت المتحدثة، على شاشة تلفزيون القناة "التاسعة"، أن ما عرض في الفيديوهات هو لا شيء، مقابل ما يتعرض له الأطفال في المركز. وأوضحت المربية السابقة في المركز، في نفس الحوار التلفزيوني، أن الإدارة لها علم بما يجري في المركز، وأنها تنتهج سياسة "التعذيب دون أثر"، إذ "تتعمد المربيات إجبار الأطفال على أكل قيئِهم".

الفيديو الذي نُشر على الشبكات الاجتماعية أحدث ضجَّةً كبيرة بين التونسيين، لكن ما جعل غضبَهم يشتعل هو تغريدة المربية التي ظهرت في الفيديو وهي تعذِّب الطفل، اتهمت فيها الشعب بـ"المنافق"، قائلة "كأنكم ملائكة لا تضربون الأطفال، ولم تُضربوا من طرف المعلمين من قبل".

المربية التي اختارت مهاجمة من عبَّر عن غضبه من الفيديو بدل الاعتذار، ظهرت وهي تثبّت أيدي الطفل المصاب بالتوحد على الحائط، دون أن تأبه لصراخه.

المصدر:هافبوست

113

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة