رعد: لماذا يرفض البعض الاستفادة من تجربة المقاومة التي لم تستطع دول أن تقدمها

رعد: لماذا يرفض البعض الاستفادة من تجربة المقاومة التي لم تستطع دول أن تقدمها
السبت ٢٤ فبراير ٢٠١٨ - ٠٢:٢٦ بتوقيت غرينتش

أكد رئيس ​كتلة الوفاء للمقاومة​ في لبنان النائب ​محمد رعد​ أننا "كممثلين للمقاومة في ​المجلس النيابي​ وأمام زحام السياسيين من كل الجهات، نتعاطى مع الأمور بما يحفظ حقنا في أن تبقى المبادرة للحفاظ على وجودنا الوطني ووجود وطننا بيد المقاومة، ونقدم تنازلات في كل الجهات لنحفظ هذا الحق، ونحمي هذا الوجود المتلألأ للمقاومة.

العالم_لبنان

 وسأل النائب رعد لماذا يرفض البعض الاستفادة من تجربة المقاومة الناجحة التي لم تستطع دول مع جيوشها وأنظمتها أن تقدمها، أليس من حق هذه التجربة أن تثقوا بمن يديرها ويقودها ومن هم في صفوفها".

وشدد رعد على أنه "لا يفترض بالبعض الحكم على الأمور من خلال الزاوية الضيقة التي ينظر منها، لأنه قد لا يستطيع أن يأخذ القرار الصحيح، في حين أن من يأخذ القرار لنصرة أهداف هذه المسيرة هم من يرون كل الزوايا وكل الأعداء الذين يستهدفون هذه الساحة ويرون كل ما يريده هؤلاء من المقاومة وكل ما هو مطلوب تحصيله لمواجهتهم وكل ما يريد الناس وكم هي قدرة هؤلاء الناس على تحمل الأعباء معنا في هذه الفترة وكم هي قدرتنا على إنصاف هؤلاء الناس بتلبية بعض المطالب وأداء بعض الخدمات، و يجب أن ننظر إلى الأمور من دائرتها الواسعة وليس الضيقة حتى نستطيع أن نقيّم بشكل جيد القرارات التي تؤخذ والاقتراحات التي تقدم والتوصيات التي يطلب العمل بها، وهكذا هو شعب المقاومة وهكذا سيبقى، ونحن رهاننا على هؤلاء وعلى عوائل الشهداء والمضحين منهم الذين بذلوا وقدموا وضحوا وعاشوا معنى العزة والكرامة والنصر، ولا يأخذنكم أحد إلى الدهاليز الضيقة والزواريب العتيقة، فعلى إرادتكم يتوقف مصير المنطقة وليس مصير ​لبنان​ فقط".

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة