تنظيم "ولاية سيناء" يتبنى هجومًا على الكتيبة 101 المصرية

تنظيم
السبت ٢٤ فبراير ٢٠١٨ - ٠٥:٠٤ بتوقيت غرينتش

تبنى تنظيم "ولاية سيناء" هجومًا تم تنفيذه أمس الخميس على مقر الكتيبة 101 في مدينة العريش بشمال مصر.

العالم - مصر 

وإدعى التنظيم المسلح أنّ مقر الكتيبة 101 هو مركز قيادة عمليات القوات المسلحة في شمال سيناء، مشيرًا إلى أنّ الهجوم نفّذه أربعة إنتحاريين إثنان منهم من الجنسية  المصرية.

وأصدر التنظيم بيانًا ذكر فيه أنه في فجر أمس الخميس نفذ عناصره الأربعة هجومًا إنغماسيًا بالأسلحة الخفيفة وإشتبكوا مع العناصر الموجودة في مقر الكتيبة قبل أن يفجّروا ستراتهم الناسفة، مُوقعين عددًا غير محدد من القتلى والجرحى، حسب البيان.

ويشير لفظ "الإنغماسي" إلى العنصر الإنتحاري المسلح بسلاح للإشتباك ومرتديًا زيًا ناسفًا كذلك ويقاتل الهدف حتى نفاذ الذخيرة أو إرتفاع إحتمالية القتل فيفجّر نفسه في باقي الأهداف.

ولم يصدر المتحدث الرسمي بإسم القوات المسلحة أية بيانات أو تصريحات تتعلق بالعملية.

ونشر التنظيم صور العناصر الأربعة قبل تنفيذ العملية وكانوا جميعًا يرتدون الزي المرقط الخاص بعناصر القوات المسلحة المصرية، مكتوب عليها "الجيش المصري"، كما كانوا مسلحين برشاش كلاشنيكوف إيه كي – 47، كما ظهر في الصور.

وكان المتحدث العسكري المصري أعلن في 9 فبراير بدء العملية العسكرية الشاملة "سيناء 2018" التي لا تزال مستمرة حتى الآن وصدرت عدة بيانات عسكرية تشير إلى قتل العديد من العناصر المنتمية للتنظيم المسلح الموجود بسيناء وكذلك ضبط كميات من الأسلحة.   

214-104

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة