الجعفري: سوريا تحتفظ بحق الرد على أي خرق لقرار للهدنة

الجعفري: سوريا تحتفظ بحق الرد على أي خرق لقرار للهدنة
السبت ٢٤ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٥٨ بتوقيت غرينتش

شدد المندوب السوري في الامم المتحدة بشار الجعفري على احتفاظ بلاده في الرد على اي خرق لقرار مجلس الأمن حول الهدنة ولو بقذيفة واحدة على اي من الاماكن في سوريا.

العالم - سوريا

واكد الجعفري خلال كامته في جلسة مجلس الأمن حول الهدنة أن القرار يشمل ايضا الامريكي والاسرائيلي والتركي باعتبارهم محتلين لخميسن الف كليومتر مربع من الاراضي السورية. 

وقال الجعفري إن بلاده تحتفظ بحق المقاومة والدفاع عن النفس في مواجهة الاحتلال الامريكي في سوريا. 

وفي إشارة لوقف الأعمال القتالية، طالب الجعفري بتطبيق 29 قرارا آخر لمجلس الأمن وعلى رأسها قرارات مكافحة الإرهاب.

وفي معرض رده على المندوب البريطاني قال "إننا حاربنا الإرهاب فوق أراضينا وهو إرهاب تدعمه الحكومة البريطانية". معربا أن المجموعات المسلحة دأبت على ارتكاب خروقات لاتفاق أستانا بشأن تخفيف التوتر واستدعت الأعمال الارهابية من الحكومة السورية اتخاذ الاجراءات المناسبة لحماية مواطنيها الذين يعانون بشكل حقيقي من الإرهابيين الموجودين في الغوطة الشرقية.

وأضاف أن الحكومة السورية التزمت باتفاق أستانا بشأن مناطق تخفيف التصعيد وأن دمشق تعاملت بجدية مع كافة مبادرات التهدئة.

وأوضح أن الدولة السورية حددت ممرا آمنا لخروج المدنيين المحاصرين من قبل المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية كما دعت أفراد المجموعات المسلحة لإلقاء السلاح.

واشار الى أن بعض الدول قررت استبدال الرايات السوداء لـ "داعش" و "القاعدة" في العراق بـ"خوذ بيضاء" في سورية كما قامت بتقديم مشاريع قرارات تتعلق بالوضع في سورية وتتفاوض مع دول أخرى باستثناء الدولة السورية.

فيما أكد أن إنهاء معاناة المدنيين في سورية لا يحتاج لقرارات جديدة وإنما يحتاج لتنفيذ قرارات مجلس الأمن فحسب.
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة