حسين مرتضى: ماذا عن سير العمليات في الغوطة، وهل يعتبر خرقا للهدنة؟

حسين مرتضى: ماذا عن سير العمليات في الغوطة، وهل يعتبر خرقا للهدنة؟
الأحد ٢٥ فبراير ٢٠١٨ - ١٢:٢١ بتوقيت غرينتش

عملية عسكرية واسعة يشنها الجيش السوري من محورين، الاول من الجهة الجنوبية الغربية للغوطة الشرقية، هي عملية لضرب النصرة وادواتها وهذا ليس خرقا لأي قرار او هدنة.

العالم - سوريا

سيطر الجيش السوري فيها على بلدات حزرما والنشابية وحوش الصلاحية وتل فرزات في القطاع الاوسط في الغوطة الشرقية بريف دمشق بعد عملية عسكرية واسعة استخدم فيها تكتيك التليين بالنار عبر وسائط الاسناد الناري من مدفعية ثقيلة وتدخل الطيران، في الوقت الذي تستهدف فيه المدفعية مواقع وتحركات "جبهة النصرة" في زملكا وعربين وعين ترما وكفر بطنا وجسرين كما استهدف سلاح الجو مواقع جبهة النصرة في حوش الأشعري بعدة ضربات جوية ودمر مستودعات ذخيرة، وفي المحور الشرقي للغوطة تواصل وحدات الجيش تقدمها في مزارع اوتايا ، لتضيق الخناق على المجموعات المسلحة.

اما على محور الزريقية اجتازت وحدات الجيش خندقا مائيا حفرته وسط هروب جماعي للمسلحين من نقاط الاشتباك، اما في المحور الثاني وهو المحور الشمالي الشرقي، حققت القوات تقدماً على محور العجمي ومزارع حرستا، استطاع من خلالها السيطرة على عدد من كتل الابنية في الجهة الغربية لحي العجمي. هذا التقدم سيتيح للجيش للوصول الى نقاط المسلحين في جنوب شرق ادارة المركبات.

الاعمال القتالية التي ينفذها الجيش السوري في عمق الغوطة الشرقية، تتبع استراتيجية عسكرية تؤدي الى تشتيت بنية الدفاع لدى المجموعات المسلحة، وارغامها على الدفاع بشروط غير مناسبة، بعد تدمير بنية التحصينات الهندسية التي بناها المسلحون واضعاف الترابط الناري في اماكن انتشارها، الامر الذي يعزز سرعة تقدم القوات وتحقيق اهدافها، وحرمان المسلحين من فرصة استثمار قدراتها القتالية بعد تضيق الخناق عليها؟

حسين مرتضى

2-4

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة