الفصائل الفلسطينية تدعو لاعتبار الجمعة القادمة يوم تصعيد ميداني 

الفصائل الفلسطينية تدعو لاعتبار الجمعة القادمة يوم تصعيد ميداني 
السبت ١٠ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:١٧ بتوقيت غرينتش

دعت القوى الفلسطينية في رام الله، اليوم السبت، إلى اعتبار يوم الجمعة المقبل، يوم تصعيد ميداني شامل على نقاط الاحتكاك والتماس.

العالم - فلسطين

وأوضحت القوى في بيان لها، أن المسيرة ستكون بعد صلاة الجمعة على حاجز المحكمة، كما دعت إلى توسع حملات المقاطعة وخصوصاً على المستوى المحلي، والتصدي للتطبيع بكل اشكاله.

واستنكرت اقدام الاحتلال الاسرائيلي على اقتحام جامعة بيرزيت واعتقال رئيس مجلس طلبتها، ودعت لمحاسبة كيان الاحتلال على هذا الفعل الاجرامي من خلال الاتحاد الدولي للصحفيين، والمؤسسات القانونية والحقوقية.

وطالبت القوى بضرورة توفير حماية دولية فورية للشعب الفلسطيني تحت الاحتلال أمام إرهاب دولة الاحتلال، وما يمثله غلاة التطرف من المستوطنين من خطر على ابناء الشعب الامنين، ودعوة الامم المتحدة لتنفيذ الالتزامات الدولية بهذا الخصوص حتى انهاء الاحتلال عن فلسطين.

وأكدت القوى الفلسطينية استمرار الفعل الشعبي في محافظة رام الله والبيرة الشهداء والكفاح المتواصل رفضا لمحاولات الولايات المتحدة تصفية القضية الوطنية، ورفضا لصفقة القرن المزعومة التي لن تنجح على صخرة مقاومة شعبنا، ولن تستطيع الانتقاص من ذرة تراب من ارض فلسطين باعتبارها حق طبيعي وقانوني وشرعي لشعبنا، وتدعو لاستمرار المقاومة الشعبية بكل الاشكال المتاحة رفضا لتكريس سياسة الامر الواقع وتمسكا بحقوقنا في العودة وتقرير المصير والاستقلال الوطني.

5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة