قاسمي: النمسا تؤكد متابعتها الجادة لحادث مقر اقامة السفير الايراني

قاسمي: النمسا تؤكد متابعتها الجادة لحادث مقر اقامة السفير الايراني
الإثنين ١٢ مارس ٢٠١٨ - ١١:١٧ بتوقيت غرينتش

أعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بان الخارجية النمساوية اكدت متابعتها الجادة للحادث الذي وقع مساء الاحد امام مقر اقامة السفير الايراني في فيينا.

وفي تصريح ادلى به لوكالة "فارس" الیوم الاثنین اشار قاسمي الى البيان الرسمي الصادر عن الشرطة النمساوية، وقال، ان طبيعة الحادث مشبوهة ولم يتبين لغاية الان الدافع لدى الشخص المهاجم.

واوضح بان الشرطة والاجهزة المعنية في النمسا تتابع القضية بدقة واضاف، ان بعض التوقعات تشير الى الشخص المهاجم كان يعتزم اقتحام مقر اقامة السفير الايراني الا ان الحارس تصدى له.

واوضح قاسمي باننا على اتصال مع السفارة الايرانية والسفير شخصيا وكذلك السفارة النمساوية في طهران واضاف، اننا نتابع القضية بدقة وننتظر من الشرطة والمؤسسات النمساوية المعنية تقديم المزيد من التفاصيل في هذا المجال.

واضاف، انه وفقا لما اعلنته الشرطة النمساوية فان القضية قيد الدراسة بجدية وهي تحظى باهمية كبيرة بالنسبة لهم.

واشار الى نشر القوات الامنية امام مقر السفارة الايرانية وقال، ان قوات الشرطة حظرت الى مكان الحادث بعد وقوعه على الفور.

واعرب قاسمي عن اسفه لاصابة الجندي حارس السفارة الايرانية في الحادث واشار الى ان الحفاظ على امن السفارة هو على عاتق الدولة المضيفة وقال، ان النمسا بذلت جهودا في هذا المجال ونامل بان تقوم بجهود اكبر واكثر دقة مستقبلا.

ونوه المتحدث باسم الخارجية الايرانية الى ان وكيل الخارجية النمساوي اتصل هاتفيا مع السفير عبادالله مولائي واستفسر عن صحته واعرب عن اسفه الشديد للحادث الذي وقع امام السفارة معلنا قلق حكومة بلاده في هذا الصدد.

واضاف قاسمي، ان وكيل الخارجية النمساوية قال للسفير الايراني بان الاجهزة النمساوية المعنية تتابع القضية بجدية وطمأن بانها ستقوم بما يلزم اتخاذه.

112

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة