شمخاني:

ايران سترد ردا لائقا على انتهاكات امريكا للاتفاق النووي

ايران سترد ردا لائقا على انتهاكات امريكا للاتفاق النووي
السبت ١٧ مارس ٢٠١٨ - ١٢:٢٦ بتوقيت غرينتش

اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي "علي شمخاني" ان ايران سترد ردا لائقا وفي الوقت المناسب على انتهاكات امريكا المتكررة للاتفاق النووي، وترفض اي تغيير او تفسير او اجراء جديد يقيد الاتفاق النووي.

العالم - ايران

جاء ذلك خلال استقباله عصر اليوم السبت، وزير الدولة العماني للشؤون الخارجية "يوسف بن علوي" حيث بحث معه القضايا الاقليمية وسبل تطوير التعازم الثنائي بين البلدين على مختلف الاصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية.

واشار شمخاني في هذا اللقاء الى عمق العلاقات المتنامية بين البلدين والتي اوجدت التقارب ووجهات النظر المشتركة حول القضايا الاقليمية، مؤكدا ان تنمية العلاقات البناءة والشاملة مع دول الجوار والمبنية على ضمان الصمالح المشتركة، هي من اهم اولويات السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية.

واوضح شمخاني المجالات الاقتصادية لتوسع التعاون الثنائي في قطاع الطاقة والترانزيت، مضيفا: ان الاستثمار المشترك لانشاء البنى التحتية في مجال النقد والشؤون المالية والموانئ والمواصلات من شانها تنويع الامكانيات التجارية في المنطقة، وتيسير الوصل الآمن والقلي التكلفة الى الاسواق المستهدفة.

واكد امين المجلس الاعلى للامن القومي على السياسة المبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية في تطوير العلاقات القائمة على التعاون وضبط النفس والتفاهم مع دول الجوار، مضيفا: ان بعض دول المنطقة ابتعدت عن الحكم المنطقي، وانتهجت سلوكا وتصرفات متسرعة ومتكبرة، وجعلت امكانية ادارة ازمات المنطقة تواجه تحديات جادة.

واعرب الاميرال شمخاني عن قلقه حيال استمرار قتل النساء والاطفال في اليمن من خلال غارات تحالف العدوان السعودي الاماراتي، والاوضاع المـأساوية التي يواجهها الشعب اليمني المظلوم، وقال: ان المواقف المشتركة التي تتبناها ايران وعمان حيال ازمة اليمن مبنية على الاسراع في وقف الحرب ووقف اطلاق النار واجراء الحوار اليمني اليمني من اجل بلورة الهيكلية السياسية الجديدة على أساس مطالب الشعب.

واستنكر شمخاني محاولات بعض الدول لزيادة الخلافات السياسية والامنية في المنطقة، مضيفاً، ان امن الخليج الفارسي والمنطقة سيتحقق فقط من خلال الابتعاد عن اي توتر مع التركيز على طرح وتنفيذ نماذج قائمة على المشاركة الاقليمية المسؤولة.

ونوه أمين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الى ان نكث العهود والتصرفات غير القانونية الامريكية تجاه الاتفاق النووي واستسلام اوروبا امام واشنطن دليل واضح على ضرورة تركيز دول المنطقة على اتخاذ حلول وطنية لتسوية الازمات والمشكلات، قائلا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية سترد على انتهاك نكث العهود الامريكية تجاه الاتفاق النووي رداً مناسبا ولن تقبل بأي تغيير او تفسير او اجراء جديد يقيد الاتفاق النووي.

وأشار شمخاني الى ان القدرات الدفاعية لاسيما برنامج الجمهورية الاسلامية الايرانية الصاروخي الردعي سيستمر وفق ضروريات الامن القومي وبجدية ولن يتأثر استمراره بالاجواء السياسة والاعلامية المفتعلة.

بدوره أشاد وزير الخارجية العماني بدور ايران في ارساء الاستقرار والامن في المنطقة، مشيرا الى الاليات العلمية والتقنية والصناعية والمالية لدى ايران وعمان، مبيناً ان افق تعزيز التعاون الاقتصادي واضحة جداً.

وأشار  وزير الخارجية العماني الى الاستعداد للتحرك المشترك بغية تقريب المسافات بين العلاقات السياسية والتعاون الاقتصادي بين ايران وعمان.

ونوه بن علوي الى ان استغلال الادوات العسكرية لفرض الارادة السياسية تصرف غير مقبول، لافتا الى ان تجارب السنوات الاخيرة تشير الى ضرورة تبديل العنف والعسكرة بالحوار والتفاهم.

103-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة