بالفيديو...روسيا تتهم أميركا وبريطانيا بعدم التزامهما بتنفيذ القرار الأممي

السبت ١٧ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٠٠ بتوقيت غرينتش

أعربت الجماعات الارهابية المسلحة في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق عن استعدادها لإجراء مفاوضات مباشرة في جنيف لبحث اليات واجراءات تنفيذ قرار الأمم المتحدة القاضي بوقف اطلاق النار لمدة شهر، في حين اتهمت روسيا الولايات المتحدة وبريطانيا بالتنصل من الالتزام بتنفيذ القرار.

العالم - خاص بالعالم 

ودفع التقدم السريع الذي يحرزه الجيش السوري وحلفاؤه في مناطق الغوطة الشرقية لدمشق التي لم يشملها قرار الامم المتحددة القاضي بوقف اطلاق النار، عدد كبير من المسلحين في المنطقة للجوء الى التفاوض والرضوخ الى الحل السياسي وقرار الامم المتحدة. حيث اكد ما يسمى "فيلق الرحمن وجيش الإسلام وحركة أحرار الشام "على استعدادهم لإجراء مفاوضات مباشرة في جنيف لبحث اليات واجراءات تنفيذ القرار الدولي ألفين وأربعمائة وواحد والذي ينص على وقف اطلاق النار لمدة شهر.

وقال المبعوث الدولي الى سوريا "ستيفان دي ميستورا" إن الأمم المتحدة لمست نتائج الهدنة النسبية في الغوطة الشرقية لدمشق. داعيا الى وقف إطلاق النار في جميع أرجاء الغوطة الشرقية. بينما أكد مندوب سوريا في الأمم المتحدة بشار الجعفري أن السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في سوريا هو الحل السياسي والحوار السوري السوري ودون شروط مسبقة.

وفي الوقت الذي التزمت فيه الحكومة السورية بقرار الامم المتحدة بوقف اطلاق النار وادخال المساعدات الانسانية الى المدنيين في الغوطة الشرقية، اتهمت وزارة الدفاع الروسية الولايات المتحدة وبريطانيا وما يسمى التحالف الدولي بعدم التزامهم بتنفيذ القرار. مشيرة الى ان ممثلو القيادة العسكرية الأميركية يرفضون إعطاء ضمان بشكل قاطع بأن المساعدات الانسانية التي سترسل الى التنف سيتم توزيعها على اللاجئين فقط، وليس على الجماعات الارهابية المسلحة التي تسيطر عليها واشنطن.

وعلى الرغم من تاكيد الحكومة السورية على الحل السياسي، الا ان فرنسا ما زالت تتوعد وتهدد، حيث قالت بانها ستضرب بشكل منفرد في سوريا، إذا تم تجاوز ما اسمته الخط الأحمر، الذي حدده الرئيس إيمانويل ماكرون بالاستخدام المؤكد للكيميائي.

التفاصيل في الفيديو المرفق...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة