علماء باكستان يحذرون: عدم تنفيذ مشروع الغاز الايراني يضر باقتصادنا

علماء باكستان يحذرون: عدم تنفيذ مشروع الغاز الايراني يضر باقتصادنا
الأحد ١٨ مارس ٢٠١٨ - ٠٩:٢٦ بتوقيت غرينتش

انتقد رئيس رابطة علماء الدين في باكستان صاحب زاده ابوالخیر محمد زبیر، ايقاف بلاده لمشروع مد انبوب الغاز الايراني، عادّا عدم الاكتراث بهذا المشروع بانه يلحق الضرر باقتصاد باكستان.

العالم - ايران

وقال صاحب زاده ابوالخیر محمد زبیر، لمراسل وكالة "فارس" في اسلام اباد: ان ايقاف مشروع الغاز الايراني بسبب الخوف من اميركا لم يلحق الضرر باقتصاد البلاد بل أبعدنا عن بلد الجوار.

واضاف ان: وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظریف اقترح على باكستان، خلال زيارته لاسلام اباد، الاستثمار في ميناء جابهار "جنوب شرق ايران" والذي ينبغي دراسته بصورة جادة.

وتابع: ان تقبل اقتراح ايران لاداء دور فعال في ميناء جابهار يثمر عن توطيد العلاقات الاقتصادية والصداقة بين البلدين.

واعتبر ان اداء باكستان دور فاعل في ميناء جابهار يؤدي الى تقويض دور الهند الناشط في هذا المجال وهو ما يكتسب الاهمية.

واعتبر صاحب زاده ابوالخیر محمد زبیر، ان مقترح وزير الخارجية الايراني للتعاون بين مينائي كوادر وجابهار بهدف تنمية التجارة في المنطقة يعد موضوعا يستحق الدراسة بالنسبة لاسلام اباد وهو مايتطلب التركيز عليه.

ولفت الى ان الهند وطدت علاقاتها مع ايران دون اي اكتراث لحظر اميركا واستطاعت القيام بمشاريع استثمارية في ميناء جابهار فضلا عن شراء النفط الايراني الا ان باكستان اوقفت مشروع مد انبوب الغاز الايراني الى اراضيها. 

واوضح، انه بالرغم للعلاقات الوطيدة بين نيودلهي وواشنطن الا انها استطاعت تعزيز علاقاتها مع ايران ايضا وقد حان الوقت لقيام اسلام اباد بتعزيز تجارتها مع طهران دون اي اهتمام بحظر اميركا.

واكد على ضرورة اكمال بلاده لمشروع شراء الغاز الايراني والقبول بمقترح ظريف لاداء دور في ميناء جابهار، معتبراً ان توطيد العلاقات الشاملة مع ايران سيحبط مؤامرات ومخططات الهند ضد باكستان.

وعدّ تمتين الاواصر مع ايران يضمن الامن الاقليمي وزيارة ظريف لاسلام اباد أدت دورا مهما في التمهيد لبدء مرحلة جديدة في العلاقات الشاملة بين البلدين.

وكان وزير الخارجية الايراني محمدجواد ظریف قد زار اسلام اباد على رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع يوم الاحد الماضي لمدة 3 ايام بدعوة من نظيره الباكستاني خواجه محمد آصف.

103-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة