شاهد.. هل حل لقاء السيسي والبشير أزمة النيل؟

الثلاثاء ٢٠ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٤٢ بتوقيت غرينتش

زار الرئيس السوداني عمر البشير، مصر، في إطار تجاوب الخرطوم مع مقترح مصري لحل الخلاف الحدودي في مثلث حلايب، عبر إدارة مشتركة لهذه المنطقة، وفقاً لما أكدته مصادر سوانية.

العالم - مصر

هذا الخلاف، لم يشر الیه بصراحة، أي من الرئيسين المصري عبدالفتاح السيسي او نظيره السوداني؛ بل عكس كل منهما ما يريده من الاخر.

أما مصر فالتحدي الأكبر لديها حالیاً هو تسوية قضية سد النهضة الاثيوبي الذي قد يخفض تدفق مياه النيل الی الاراضي المصرية وأن حله يكمن في التهدئة والتعاون مع السودان.

وقال عبدالفتاح السيسي في مؤتمر صحفي مشترك مع عمر البشير: "بما أن نهر النيل يمثل شريان الحياة لشعبي وادي النيل، فقد أكدنا عزمنا العمل معاً ومع الاشقاء في اثيوبيا للتوصل الی شراكة في نهر النيل تحقق المنفعة للجميع دون الاضرار بأي طرف. وواصلت العمل علی تنفيذ نتائج القمة الثلاثية المصري السودانية الاثيوبية حول سد النهضة".

من جهتة دعا البشير الی حل جميع القضايا الخلافية بين البلدين واعلن دعمه للسيسي في الانتخابات الرئاسية.

وقال عمر البشير:"هنالك ارادة سياسية قوية للتعاون لحل أي اشكالیة تظهر بين البلدين. لقاءاتنا الثنائية سواء اللقاءات المباشرة في الخرطوم والقاهرة، أو من خلال لقاءاتنا في المناسبات الاقليمية والدولية كلها كانت ايجابية".

وكان موقف الخرطوم من المقترح المصري بشأن الحل التوفيقي للنزاع علی مثلث حلايب قد حسم في وقت سابق وذلك خلال زيارته الاخيرة التي قام بها مدير المخابرات المصرية عباس كامل الی العاصمة السودانية؛ وذلك بعد ان طرحت السودان، التفاوض أو التحكيم الدولي بشأن النزاع الحدودي.

وكان السفير السوداني، عبدالمحمود عبدالحليم قد عاد الی مصر منذ اسبوعين بعد ان كان تم استدعاءه الی الخرطوم بسبب الخلافات مع القاهرة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة