هل زيت الخروع هو العلاج العالمي الذي نسيه الجميع؟

هل زيت الخروع هو العلاج العالمي الذي نسيه الجميع؟
الخميس ٢٩ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٢٠ بتوقيت غرينتش

زيت الخروع فعال جداً لدرجة أنه يستخدم غالباً لتنظيف الجهاز الهضمي في حالات التسمم.

العالم- منوعات

استعمل زيت الخروع منذ أكثر من 4000 سنة. وإلى وقت قريب، كان يُستخدم لتنظيف الجسم. كم من الأولاد عانوا الأمرّين بسبب طعم زيت الخروع غير المحبب، الذي كان شائعاً في عائلات عديدة كعلاج على مستوى العالم كله !

زيت الخروع مسهل فعال جداً وهو أيضاً مطهر للجسم عندما يُستخدم بجرعات عالية.

إنه مفيد جداً للبشرة ويدخل في تركيبة مستحضرات عديدة طبية وتجميلية.

يُستخدم في الهند لعلاج المفاصل الملتهبة ولإدرار حليب الأم، عن طريق تدليك الثديين به.

مرهم زيت الخروع، علاج عالمي مجهول

ويليام ماك كيري هو طبيب أميركي وضع قيد التجربة وصفات علاجية عديدة، منها علاج وصفه المتصوف الشهير أدغار كايس هو مرهم زيت الخروع.

العلاج بمرهم زيت الخروع أصبح مهماً للدكتور كاري لدرجة أنه خصص له كتاباً، ذكر فيه 80 دراسة عن حالات فردية استعملت هذا العلاج بنجاح. بحسب ما يقول الدكتور كاري، فهو لم يصادف أبداً علاجاً يتفوق على زيت الخروع فيما يتعلق بفوائده العلاجية وتنوع تطبيقاته العلاجية الممكنة.

استخدم الدكتور كاري ونصح بزيت الخروع على شكل مرهم، في الاستعمال الموضعي، عن طريق الفم في الآلاف من الحالات ولم يصادف إلا مريضين أو ثلاث مرضى تحسسوا عليه. برأيه أن المشاكل المرضية التي يعالجها زيت الخروع تبدأ من التهاب الزائدة الدودية وتنتهي بتصلب الجلد، وتمر بعوارض الدورة الشهرية المؤلمة، انزلاق فقرات العمود الفقري، النشاط الزائد، الأورام، الغثيان، طنين الأذن، الخ. يبدو أنه ليس هناك أي حدود لهذا العلاج.

يعتبر الدكتور كاري أنه من الصعب أحياناً أن نفهم لماذا العلاج بزيت الخروع يعطي هذه التأثيرات المفيدة. بعض مرضاه أكدوا أن هذا المراهم تجعلهم يشعرون بالتحسن أكثر من أفضل المهدئات. يبدو أنه يريح الجسم بطريقة سحرية ولكنها فعالة.

شرح عن فعالية مراهم زيت الخروع

شرح الدكتور كاري أن أحد المفاهيم التي ساعدته على فهم لماذا هذه المراهم لها هذه الفعالية هو طبيعة زيت الخروع في الاستعمال الداخلي.

إنه ينظف كامل الجهاز الهضمي والأمعاء وبسبب قربها من الدورة الدموية والجهاز اللمفاوي، فهو ينظف أيضاً هذه المجاري الحيوية.

السائل اللمفاوي هو سائل مشابه للدم، ولكنه يفتقر للكريات الحمراء. طبيعته أكثر قلوية من الدم. إنه يعمل كمنظف للخلايا، يمر أيضاً عبر مختلف العقد اللمفاوية والأمعاء والكبد وصفائح باير.

يظهر من مختلف الدراسات الطبية أن زيت الخروع ينشط المجاري اللمفاوية عن طريق المساعدة في التخلص من المواد السامة الموجودة في خلايا المنطقة التي يُوضع فيها.

معالجة منطقة مجروحة أو ملتهبة بالمراهم لسبب أو لآخر، يسمح للنسيج الخلوي في هذه المنطقة بالتفاعل بشكل أكثر من المعتاد تجاه السموم وبالتالي بالسيطرة على العدوى أو الالتهاب.

ملاحظة مهمة: صحيح أن استخدام زيت الخروع بشكل معقول لا يشكل أي خطر، ولكن الأمر ليس هو نفسه فيما يتعلق بالبذور أو الأوراق، التي يمكن أن تكون مميتة. إنها تحتوي بالفعل سموماً خطيرة جداً للاستهلاك البشري. لكن هذه السموم ليست موجودة في زيت الخروع المعصور على البارد.

102-2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة