بالفيديو ..."جيش الاسلام" امام خياران لا ثالث لهما

الخميس ٢٩ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٤٥ بتوقيت غرينتش

اعطى الجيش السوري المسلحين في دوما بالغوطة الشرقية مهلة ثلاثة ايام بدأت مساء امس للقبول بالتسوية والخروج من المدينة، والتي باتت مطوقة بشكل كامل من الجيش وحلفائه.

العالم - خاص بالعالم 

 والعرض المطروح هو خروج الارهابيين وتسوية اوضاع من يريد البقاء ودخول الدولة السورية الى دوما.

والمساران لا ثالث لهما للحل في دوما، فاما خروج جيش الاسلام مثل اخوانه من الارهابيين من الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق، واما عملية عسكرية لاتبقي ولاتذر منهم وتحرير المدنيين والاسرى لديهم وخصوصا في سجن التوبة.. الخياران صعبان على جيش الاسلام وذلك بعد ان فرضت طبيعة العلاقة السيئة بينه وباقي الجماعات المسلحة صاحبة النفوذ في إدلب ومحيطها، تعقيدات في وجه قبول جيش الاسلام لتسوية تتضمن خروج مقاتليه من مدينة دوما. 

وأكد عدد من المسؤولين في جيش الإسلام  أنهم قدّموا للطرف الروسي عرضاً اخر للتسوية، ويتضمن بقاءهم في مدينة دوما. حيث ان هذه الجماعة هي ظاهرة محلية في الغوطة تحديدا، ولا تستطيع العيش والتواجد باي منطقة في سوريا، وما يجري حاليا في الغوطة هزيمة كبيرة بالنسبة لجيش الاسلام الذي كان مؤثرا بفترة من الفترات على امن العاصمة دمشق، وانهاء هذا الفصيل يعني انحسار وتراجع دور السعودية في سوريا لانها اكبر داعم له وهو يدها الطولى في سوريا.

كما أكدت مواقع المسلحين خروج احتجاجات شعبية تطالب جيش الإسلام بحسم ملف التسوية وتجنّب احتمال العمليات العسكرية. التحرك الشعبي متوقع في دوما، خاصة أن عدداً كبيراً من المدنيين راهن على صفقة تبقيهم في منازلهم، وتجنيبها المعركة. الوقت بات ضيق جدا على جيش الاسلام والحافلات تنتظر كما ان مدافع الدبابات تتهيئ ايضا،  والعملية في الغوطة شارفت على الانتهاء.
وقالت ماريا زاخاروفا " المتحدثة باسم الخارجية الروسية" بأن "عملية مكافحة الإرهاب في الغوطة الشرقية أوشكت على الانتهاء. ومدينة دوما فقط ما زالت تحت سيطرة المسلحين​​​، وذلك بعد أن تم التوصل إلى الاتفاق على إجلاء المسلحين مع عائلاتهم من باقي مناطق الغوطة إلى إدلب.

وتواصل الدولة السورية اجراءاتها لإخراج دفعة جديدة من الإرهابيين وعائلاتهم من الغوطة الشرقية تمهيدا لنقلهم الى ادلب. والارهابيين الخارجين هم من جوبر وزملكا وعين ترما وعربين عبر معبر عربين. وينتمي المسلحون الى فيلق الرحمن وجماعة النصرة الارهابية. واتى ذلك عقب خروج مئات الحافلات من الغوطة باتجاه ادلب.

التفاصيل في الفيديو المرفق....

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة