موسكو تتهم لندن بالتهرب من اتصالات السفارة الروسية

موسكو تتهم لندن بالتهرب من اتصالات السفارة الروسية
الخميس ٢٩ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٤٢ بتوقيت غرينتش

أعربت موسكو، عن قلقها من رفض لندن الإجابة على الاستفسارات بشأن قضية "سكريبال"، مؤكدة تهرب بريطانيا المتعمد، من الاتصالات مع السفارة الروسية في لندن بشأن القضية.

العالم - أوروبا

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، خلال مؤتمر صحفي، إن "الجانب البريطاني يتهرب بشكل متعمد من أي تواصل مع السفارة الروسية إن كان كتابيا أو شفويا أو من خلال الاتصالات الهاتفية.. لم تحقق أي من هذه الوسائل، التي بادرت السفارة الروسية في لندن باستخدامها فعليا على الفور، أي نتائج للحصول على بعض المعلومات الأساسية على الأقل".

وأضافت: "حتى إن تاريخ وقوع الحادث ووقته، وعدد الأشخاص المتضررين، وحالتهم الصحية، هذه المعلومات البسيطة مضطرون لاستيقائها من وسائل الإعلام".

وأوضحت أن "الجانب الروسي توجه مرارا إلى السلطات البريطانية، من خلال القنوات الرسمية، باقتراح للتعاون في التحقيق في تسميم المواطنين الروس المزعوم.. حاولت السفارة الروسية في لندن في 6 و 13 و 14 و 22 مارس التواصل مع الجانب البريطاني.. لكن للأسف الجانب البريطاني بقي صامتا أمام هذه المطالب المشروعة من الجانب الروسي ومقترحاته البناءة للتعاون، وفي بعض الأحيان قدم أجوبة خرقاء".

وأكدت زخاروفا، أن موسكو، تنظر إلى البراهين التي دفعت بها بريطانيا في القضية، وعلى وجه الخصوص الأدلة التي عرضها سفير بريطانيا في موسكو للصحفيين، "على أنها فبركة على مستوى عالمي".

المصدر: وكالات روسية

114

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة