القوى الثورية المعارضة..

حملات أمنيّة واسعة لقمع الأصوات الرافضة لـ"فورملا 1"

حملات أمنيّة واسعة لقمع الأصوات الرافضة لـ
الإثنين ٠٢ أبريل ٢٠١٨ - ٠٨:٣٩ بتوقيت غرينتش

عبّرت القوى الثوريّة المعارضة "ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير و تيّار الوفاء الإسلاميّ و تيار العمل الإسلاميّ وحركة حقّ" عن رفضها اجراء سباقات الفورمولا واحد في البحرين.

العالمالبحرين

 وقالت القوى المعارضة في بيان لها أن «أجهزة الإرهاب الخليفيّة تنفّذ قبيل السباق حملات أمنيّة واسعة تهدف إلى قمع كلّ الأصوات الرافضة لهذا السباق وإسكاتها، وقد تسببت خلال السنوات الماضية في قتل عدد من شباب البحرين كعربون يقدّمه النظام لتحقيق ضمانات لإدارة السباق بعقده من دون أيّ احتجاجات، بينما تستمر إدارة السباق في المضي في عقده من دون اكتراث للانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي تواكبه».

ودعت أبناء الشعب إلى تصعيد الحراك الثوريّ في الأيام المزمع عقد هذا السباق فيها، والمشاركة الكثيفة في الفعاليّات المناهضة لهذا السباق، والتي ستكون تحت شعار «أوقفوا فورمولا الإرهاب الخليفيّ» تعبيرًا عن رفض هذا السباق الذي يجلب للبحرينين في كلّ عام المزيد من الاضطهاد، والمزيد من العمليّات الوحشيّة الممنهجة التي تطال معظم المناطق والنشطاء والمحتجّين السلميّين.

يذكر أن سباق "جائزة البحرين الكبرى"  ألغي عام 2011 بسبب اندلاع احتجاجات شعبية واسعة،  في 21 فبراير 2011 و فشلت محاولة الاتحاد الدولي للسيارات لاقناع ‘‘مجلس رياضة سباقات السيارات’’ لإعادة السباق في أكتوبر>

MOH-2

تصنيف :
كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة