هذا ما دار بين روحاني وبوتين في لقاء جرى بينهما بتركيا

هذا ما دار بين روحاني وبوتين في لقاء جرى بينهما بتركيا
الخميس ٠٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٢:٢٩ بتوقيت غرينتش

أشار الرئيس الايراني حسن روحاني خلال لقائه الاربعاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين الي العلاقات والتعاون البناء و المتنامي بين ايران وروسيا في مختلف المجالات مبينا ان العلاقات الاستراتيجية بين طهران و موسكو تهدف الى تنمية و ارساء الأمن و الاستقرار علي المستوي الاقليمي.

العالم - ايران 

وجدد الرئيس روحاني تهنئته لاعادة انتخاب السيد بوتين رئيسا لجمهورية روسيا الاتحادية بأغلبية أصوات الشعب الروسي و قال:" تتطور الشراكة الثنائية بين ايران و روسيا أكثر مما مضى بارادة الحكومتين".

وأكد على ضرورة تنفيذ مذكرات الشراكة بين البلدين في مجالات النقل و الطاقة و الاقتصاد قائلا:"تنمية العلاقات المصرفية بين الشعبين و خاصة التجار الايرانيين و الروس تؤدي الى تعزيز العلاقات التجارية و الاقتصادية بين البلدين".

وتابع الرئيس روحاني:"استخدام العملتين الوطنيتين في التبادل التجاري و الاقتصادي بين البلدين يقربنا الى الأهداف المنشودة و الحصول على تنمية المناسبات الثنائية".

واشار الرئيس الايراني الى ان التعاون الايراني الروسي سيتواصل على الصعيد الاستراتيجي ،مضيفا  :"يجب استمرار مسار التعاون و العلاقات الثنائية و  المتعددة الاطراف لاحلال السلام و الاستقرار في سوريا و تحقيق مطالب الشعب السوري".

 ودعا الرئيس روحاني كافة الاطراف الى الالتزام  بالاتفاق  النووي مبينا  ان ايران ستتخذ قرارا جديدا اذا لم تستطع الاستفادة من الاتفاق النووي.

و أكد  الرئيس الايراني على ضرورة مواصلة التعاون  الايراني الروسي في اطار تعزيز الاستقرار والامن الاقليمي والدولي  داعيا الى  بذل الجهود لوقف القصف و ارتكاب المجازر بحق الشعب اليمني  على وجه السرعة و توفير المتطلبات الغذائية و الطبية لأبناء هذا الشعب بالتعاون مع المجتمع الدولي.

بدوره أشار الرئيس الروسي في هذا اللقاء الى العلاقات الايجابية والمتقاربة بين ايران و روسيا  في مجالات الثنائية والاقليمية و الدولية سيما بشان السوري مشددا على ضرورة استمرار المحادثات بين مسؤولي البلدين في اطار تعزيز العلاقات بين طهران وموسكو.

ولفت الرئيس بوتين الى استمرار العلاقات الايرانية الروسية في المجالات السياسية و الاقتصادية و الدفاعية و الطاقة مبينا ان روسيا مصممة على توظيف المزيد من الاستثمارات في مختلف القطاعات الاقتصادية الايرانية.

واضاف:"يجب بذل الجهود من خلال تعزيز التبادل المصرفي استخدام العملتين الوطنيتين في التبادل التجاري بين الجانبين".

واكد بوتين على التزام ايران بتعهداتها في الاتفاق النووي  لافتا الى ضرورة التزام كافة الاطراف بتعهداتها في هذا الاتفاق  وتقديم المجتمع الدولي دعمه لديمومة الاتفاق محذرا من ان اي مساس بالاتفاق سيشكل مساسا بالدبلوماسية على الصعيدين الاقليمي والدولي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة