السيد نصر الله: الضربة المحدودة في سوريا اعتراف بقدرة محور المقاومة

السيد نصر الله: الضربة المحدودة في سوريا اعتراف بقدرة محور المقاومة
الأحد ١٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:١٢ بتوقيت غرينتش

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن من يراهن على انهيار الوضع في سوريا لمصلحة اميركا او الكيان الاسرائيلي او غيرهما فهو واهم وينتظر سرابا، مشيرا الى أن الضربة الاميركية البريطانية الفرنسية المحدود في سوريا هي اعتراف بقدرة محور المقاومة.

العالم - لبنان

وقال السيد نصر الله في كلمته خلال مهرجان يوم الوفاء للشهداء في البقاع الغربي: إن توقيت الضربة كان مرتبطا بوصول المحقيقين الدوليين في منظمة حظر الاسلحة الكيميائية الى سوريا، وخلال الايام الماضية وامام تهديدات ترامب وتغريداته العالم كله كان يعيش حالة قلق كبيرة، وكان ايضا هناك مستوى كبير من الاحلام لاسرائيل وبعض الدول الاقليمية والجماعات الارهابية في سوريا.

ولفت الى ان: الاميركي يعرف ان مسألة الكيميائي مسرحية ولذلك عجل العدوان قبل وصول وفد التحقيق الدولي الى دوما لفحص الواقع وتقديم تقريره، وبناء على ما تقدم تمكنت الدفاعات الجوية السورية من اسقاط العديد من الصواريخ الامريكية قبل وصولها الى اهدافها.

واشاد السيد نصر الله بالاداء "المميز لقوات الدفاع الجوي السوري خلال مواجهة العدوان الثلاثي، ونفس بقاء هؤلاء الضباط والجنود السوريين على منصاتهم هو تعبير على الشجاعة والاقدام والتحدي الذي يتميز به الجيش السوري".

واضاف ان: احد اسباب الضربة الامريكية هي ارهاب وكسر معناويات الشعب والجيش السوري وحلفاءه لكن ذلك لم يحصل بل زادت وقوية معنوياتهم، وخابت آمال العدو الاسرائيلي وبعض الدول التي راهنت على العدوان، مشيراً الى ان فرنسا اعترفت أن مصادرها في اتهام الدولة السورية هي مواقع التواصل الاجتماعي والصور التي انتشرت عبره.

واكد السيد نصر الله ان: ما حصل فجر السبت سيعقد الحل السياسي في سوريا ومسار جنيف والعلاقات الدولية ،وأحد أهداف العدوان كان التهويل من أجل الابتزاز وهو ما لم يتحقق.

108

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة