قائد سلاح البحر للجيش الإيراني: الأميركيون مدينون لنا

قائد سلاح البحر للجيش الإيراني: الأميركيون مدينون لنا
الثلاثاء ٢٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:١٢ بتوقيت غرينتش

صرح قائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية الأدميرال 'حسين خانزادي'، 'ان الأميركيين مدينون لنا وعليهم في يوم ما أن يسددوا ديونهم وسيكون هذا اليوم قريبا'.

العالم - ايران 

وفي خطاب أدلى به اليوم الثلاثاء أمام الورشة التخصصية لمؤتمر السادس لقادة القوات البحرية للدول المطلة على المحيط الهندي (IONS) المنعقد حاليا في طهران أضاف الأدميرال خانزادي متسائلا: 'هل يعد القصف الصاروخي للأراضي التي استولت عليها جماعة داعش الإرهابية، فخرا في منحى تعزيز الأمن؟ عليكم أن تتحلوا بالصدق وأن تكفوا عن الرياء والمراوغة'.

وتابع بالقول: يتواجد اليوم بيننا عدد من منتسبي قطعتي 'سهند' و'سبلان' البحريتين الذين تعرضوا لهجمات من قبل قوات الجيش الأميركي ولا زالت جثامين إثنين من رفاقنا في السلاح في قاع البحر. مضيفا 'ان الأميركيين مدينون لنا، وعليهم في يوم ما أن يدفعوا ديونهم وسيكون هذا اليوم قريبا'.

وأكد قائد القوة البحرية الستراتيجية للجيش الإيراني، ان أولئك الذين لا ينتمون لهذه المنطقة يعرفون جيدا بأن هذه المنطقة غنية بالموارد (الطبيعية) وإذا عملت بلدان المنطقة على الإستفادة من هذه الموارد، فإنهم لم يعودوا قادرين بعد على تنفيذ خططهم بسبب إستغناء البلدان.

وفي معرض تأكيده على ضرورة التعرف على الثقافة والحضارة الإيرانية، قال خانزادي متوجها للحضور: ان الصورة الناصعة والحقيقية لإيران التاريخية-الإسلامية في مجال البحر، لا تقارن بالتأكيد مع الصورة المشوهة التي يحاول الإستكبار العالمي رسمها عن إيران وهذا يعني تقارب الأفكار والقلوب أكثر فأكثر من خلال المزيد من المعرفة والحصول على معلومات صحيحة على أرض الواقع.

وشدد على جهود دول منطقة المحيط الهندي لضمان أمن المياه الحرة، قائلاً إن: تصرفات الدول التي تقع على هامش العالم لا تمثل سوى 'إنعدام الأمن' المتحكم به وكذلك الإرهاب المتنقل بالوكالة، والمجازر الوحشية، وبث الفرقة في المنطقة، ومنع تشكيل التحالفات البناءة.

وعقد المؤتمر السادس لقادة القوات البحرية للدول المطلة على المحيط الهندي (IONS)، الذي استضافته البحرية التابعة لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية، بمشاركة 35 وفدا رفيعا من كبار المسؤولين العسكريين للدول الأعضاء لمدة يومين في طهران.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة