“كتب إماراتية” تسبب الجدل في البرلمان الجزائري!!

 “كتب إماراتية” تسبب الجدل في البرلمان الجزائري!!
الأربعاء ٢٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٥:٥٢ بتوقيت غرينتش

طالب النائب مسعود عمرواي الرئاسة الجزائرية بلجنة تحقيق في ملابسات عرقلة دخول كتب، منحتها دولة الإمارات للجزائر بغرض دعم المكتبات المدرسية والجامعية.

العالم - منوعات 

شنّت كتلة نيابية معارضة في البرلمان الجزائري هجومًا على وزيرة التعليم، نورية بن غبريت، واتهمتها علنًا بـ”تدبير مخطط فرانكفوني، لعزل المدرسة الجزائرية عن محيطها العربي الإسلامي، وعرقلة كافة أشكال التعاون مع بلدان الجامعة العربية والمؤتمر الإسلامي”.

وقال النائب مسعود عمراوي، عن تحالف 3 أحزاب إسلامية إنّ “الوزيرة تختلق مبررات واهية لأجل حرمان طلاب جزائريين من المشاركة بالمسابقة العالمية تحدي القراءة العربي”، بهدف الزجّ بالتلاميذ في الفضاء الفرانكفوني على حساب الامتداد العربي لبلاده”، وفق تعبيره.

وذكر عمراوي، في تصريحات لــ”إرم نيوز”، أنّ المشاركات المتميزة لطلاب جزائريين في دورات سابقة لــ”تحدّي القراءة العربي، قد أزعج نافذين في السلطة الجزائرية وموالين لتيار التغريب، بشكلٍ صار معه أبناؤنا ضحية لممارسات دنيئة وغير شريفة ومخططات تغريبية”.

وتابع المعارض البارز أنّ العالم العربي أجمع احتفى بالطالب الجزائري محمدعبد الله فرح جلود، حين نال المرتبة الأولى عربيًّا عام 2016، ثم توالت تتويجات الطلاب الجزائريين في دورة المسابقة للعام 2017 وفيها تحصّل خلالها  10 متسابقين على المراكز الأولى.

وكشف النائب عن توجيه استفسار لوزيرة التعليم عن “الخطوة المثيرة”، مندّدًا بإطلاق المسؤولة ذاتها لمسابقة محلية بعنوان “أقلام بلادي” بالتزامن مع مسابقة “تحدّي القراءة العربي”، وهو مسعى لإقصاءٍ ممنهجٍ لأيّ مساعٍ طلابيّة نحو المشاركة باسم الجزائر في المسابقة التي ترعاها حكومة أبوظبي.

وشكّك مسعود عمراوي، وهو أيضًا خبير في الشؤون النقابية بقطاع التربية والتعليم، في وجود خطة لإخراج القرارات التغريبية على أنها من توجيهات رئيس البلاد، عبد العزيز بوتفليقة، حتى يجري التمكين لها.

في سياق متصل، طالب النائب مسعود عمرواي الرئاسة الجزائرية، بلجنة تحقيق في ملابسات عرقلة دخول كتب، منحتها دولة الإمارات العربية المتحدة للجزائر،  بغرض دعم المكتبات المدرسية والجامعية، وقد بقيت لشهور طويلة محجوزة في ميناء الجزائر “دون أن نعرف مصيرها”، بحسب المتحدث.

120

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة