التشيك ستفتح قنصلية فخرية في القدس رغم الرفض الدولي

التشيك ستفتح قنصلية فخرية في القدس رغم الرفض الدولي
الأربعاء ٢٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:٥٧ بتوقيت غرينتش

اعلنت وزارة الخارجية التشيكية الاربعاء اعادة فتح قنصليتها الفخرية في القدس في ايار/مايو في حين عبّر الرئيس التشيكي ميلوس زيمان بالمناسبة عن رغبته في نقل سفارة بلاده من تل ابيب الى القدس.

العالم - أوروبا

لكن ذلك لا يمكن ان يتحقق الا اذا صادقت الحكومة على الامر وهو امر لا يزال غير مؤكد.

وجاء في بيان للخارجية "قررت جمهورية تشيكيا ان تفتح في ايار/مايو قنصلية فخرية في القدس الغربية وقبل نهاية العام مركزا تشيكيا في القدس الغربية ايضا".

واضاف البيان ان هذا القرار "لا اثر له على الاتفاق النهائي حول القدس" حيث ان "جمهورية تشيكيا تحترم بشكل كامل الموقف المشترك للاتحاد الاوروبي الذي يعتبر القدس عاصمة مستقبلية لدولتين.

وكان تم فتح قنصلية تشيكيا الفخرية في القدس في بداية تسعينات القرن الماضي، ثم اغلقت في 2016 بسبب وفاة القنصل الفخري، بحسب ما اوضحت ميكايلا لاغرونوفا المتحدثة باسم الوزارة.

من جهته كرر الرئيس التشيكي زيمان المعروف بمواقفه المؤيدة لكيان الإحتلال الإسرائيلي، مساء الاربعاء انه يرغب في نقل سفارة بلاده الى القدس.

وقال في احتفال اقيم في براغ بمناسبة الذكرى السبعين لقيام كيان اسرائيل المحتل "اتذكر لقاء مع بنيامين نتانياهو قال لي +اذا فعلتم ذلك (نقل السفارة الى القدس) ساعطيك منزلي+".

ووصف "هؤلاء الاوروبيين وليس الاوروبيين" فقط الذين يعارضون نقل سفارات بلدانهم الى القدس بانهم "جبناء".

واضاف انه لا ينسخ "مقترح الولايات المتحدة بل على العكس الولايات المتحدة هي التي تنسخ مقترحه".

واشارت المتحدثة باسم الخارجية الى ان الرئيس التشيكي كان عبر عن الرغبة في نقل سفارة بلاده الى القدس عندما كان رئيسا للحكومة (1998-2002).
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة