جنوب دمشق.. هكذا يبني الجيش معلوماته الهجومية!

جنوب دمشق.. هكذا يبني الجيش معلوماته الهجومية!
الخميس ٢٦ أبريل ٢٠١٨ - ٠٧:١٦ بتوقيت غرينتش

يكثف الجيش السوري عملياته العسكرية في جنوب العاصمة رغم استمرار الأجواء الغبارية على العاصمة دمشق ومحيطها واستياء الحالة الجوية، مستهدفاً محاور تحرك وخطوط الإمداد الرئيسة للمسلحين وذلك لتأمين منطقة الجنوب وحماية مدنييها من الإرهاب.

العالم - سوريا

وفي هذا الاطار أفاد مصدر عسكري لشبكة عاجل الإخبارية بوصول فرق عسكرية إضافية من قوات النخبة في الجيش السوري للمشاركة في عملية تحرير جنوب دمشق، لافتاً إلى أن القوة العسكرية تعمل على شق المنقطة إلى قسمين من خلال فتحها لمحاور هجوم جديدة.

وأضاف المصدر “القوات العسكرية عززت بأسلحة متطورة وبدأت بتنفيذ مهامها، وحققت تقدماً وسيطرت على مزارع تفصل بين الحجر الأسود و حي يلدا”، منوهاً إلى أن الوحدات العسكرية تبني معلوماتها الهجومية واستهدافها المركز على معلومات استخباراتية ورصد دقيق ومتابعة عالية.

وتابع المصدر قائلاً: “منتصف الليلة الماضية بناءاً على معلوماتنا تم توجيه ضربات مكثفة على مواقع انتشار الإرهابيين في الحجر الأسود أسفرت عن تدمير العديد من الآليات والمقرات بما فيها من ذخيرة وعتاد”، مضيفاً “واليوم حققت القوات البرية تقدماً على حساب التنظيمات المسلحة في محاور عدة بعد كسر دفاعاتها حيث تمكنت قواتنا من قطع العديد من خطوط إمدادهم ومحاور تحركهم وذلك بعد اشتباكات عنيفة سقط خلالها المئات من المسلحين بين قتيل وجريح”.

وفي السياق ذاته، أكدت تنسيقيات المسلحين مقتل أكثر من 12 إرهابي من ميليشيا جيش الإسلام بينهم اثنان من القادة الميدانيين إثر تلقيهم لضربة جوية من الطيران المروحي السوري جنوب دمشق .

وعرف من القتلى “أبو اليمان شامل” والذي يشغل منصب قائد عمليات في منطقة يلدا ، و أبو سامر “سليمان حمزة” القيادي في جيش الإسلام، وقالت التنسيقيات إنهم قتلوا جراء استهداف نقاطهم في محور حي الزين جنوب شرق الحجر الأسود جنوب دمشق .

هذا يواصل الجيش السوري العملية العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية المنتشرة في مختلف أحياء الحجر الأسود و التضامن ومخيم اليرموك والجورة ، وسط معارك عنيفة وقصف صاروخي يستهدف مواقع انتشار المسلحين .

109-2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة