ميركل في واشنطن لمناقشة اتفاق ايران النووي

ميركل في واشنطن لمناقشة اتفاق ايران النووي
الجمعة ٢٧ أبريل ٢٠١٨ - ٠٣:٣٣ بتوقيت غرينتش

تزور المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الجمعة البيت الأبيض لإجراء محادثات مع دونالد ترامب في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني ومنع اندلاع حرب تجارية بين ضفتي الأطلسي وتحسين علاقتها مع الرئيس الأميركي.

العالم - أوروبا

ويخيّم على زيارة المستشارة استعراض "الاخوة" على مدى ثلاثة ايام هذا الاسبوع بين ترامب والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

وقال مسؤولون إن الدبلوماسيين الألمان القلقين سعوا "دون جدوى" كي تحظى ميركل بحفاوة مماثلة في البيت الابيض خلال زيارتها التي تستمر يومين، معولين على أن اللقاء وجها لوجه سيساعد في تلطيف العلاقات الصعبة.

وفي زيارتها الأخيرة للبيت الأبيض كان لميركل الحذرة لقاءات عدة محرجة مع مضيفها الأكثر تهورا، فتصادما علنا بشأن الانفاق الدفاعي والتجارة والهجرة.

وهذه المرة بالكاد اتسع الوقت لازالة الأعلام الفرنسية قبيل زيارة المستشارة التي تتخذ شكل "زيارة عمل".

وتقول منى كريويل من جامعة كورنيل إن الفوارق في المظاهر بين زيارتي ماكرون وميركل "بارزة جدا". 

وتضيف إن تلك الفوارق تشير إلى "علاقة أكثر صعوبة بين ترامب وميركل".

وهذا تغيّر دراماتيكي بالنسبة للزعيمة الألمانية التي ولأكثر من عقد من الزمن اعتُبرت في واشنطن ليس فقط محاورا براغماتيا ومنطقيا، بل أيضا زعيمة لاوروبا بحكم الأمر الواقع.

وعلاقاتها مع الرئيس السابق باراك اوباما كانت وثيقة بشكل خاص، بحسب ما قاله مسؤولون من تلك الإدارة، إلى حد تشجيعه لها على الترشح لولاية رابعة.

وباتت شراكتهما مع الوسطيين الذين اعتبروها "الزعيمة الجديدة للعالم الحر" كأس مسمومة لبرلين في عهد ترامب.

وقبل ساعات على وصول المستشارة في ساعة متأخرة الخميس، بعد نحو 15 شهرا على تولي ترامب مهامه الرئاسية، أكد الكونغرس الذي يهيمن عليه الجمهوريون تعيين سفير إلى ألمانيا.
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة