صالحي: من الضروري أن نهتم بمصادر الطاقة النظيفة البديلة كالطاقة النووية

الجمعة ٢٧ أبريل ٢٠١٨ - ٠٥:١٧ بتوقيت غرينتش

أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، اليوم الجمعة، ضرورة الاهتمام بمصادر الطاقة النظيفة كطاقة الرياح والطاقة النووية وغيرهما كبديل للطاقة الاحفورية الآيلة للنفاد والمسببة لتلوث البيئة.

العالم - ايران

وفي رسالة بعثها الى المؤتمر الوطني الثاني للتطورات الحديثة في قطاع الطاقة وصناعات النفط والغاز، المنعقد في مدينة أراك (وسط ايران)، أشار علي اكبر صالحي الى التكهنات بتنامي الطلب على الطاقة في العالم بنسبة 30 بالمائة حتى عام 2040، ولذلك فإن الحصول الآمن والموثوق على الطاقة يعد أحد العوامل الرئيسية للتنمية.

ولفت الى ان مصادر الطاقة الاحفورية (النفط والغاز والفحم الحجري) كانت قبل 30 عاما تسيطر على حصة 81 بالمائة من توفير  الطاقة العالمية، وبسبب تلويثها للبيئة وبالتالي تغييرها للمناخ، فإن هناك مساع أممية لخفض انبعاثات الكاربون الى الصفر خلال الـ50 عاما القادمة.. ولكن رغم مضي 30 عاما مازالت حصة الطاقة الاحفورية تشكل نسبة 80 بالمائة، لذلك من غير المتوقع ان يتحقق هذا الهدف حتى بعد 50 عاما.

وأردف، أنه من الضروري الاهتمام الجاد من قبل أصحاب القرار والمخططين والباحثين الايرانيين والعمل على تغيير خطط الطاقة واستراتيجياتها في البلاد.. وإن تقييم مسار تنمية التقنيات المرتبطة بالطاقات النظيفة كالطاقات المتجددة كطاقة الشمس والرياح وحرارة باطن الارض، إضافة الى الطاقة النووية، من شأنه ان يساهم في تغيير التوجهات ليتم اتخاذ قرارات استراتيجية اكثر ملاءمة في هذا المجال.

216

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة