وزيرة الداخلية البريطانية تقاوم مطالبات باستقالتها

وزيرة الداخلية البريطانية تقاوم مطالبات باستقالتها
السبت ٢٨ أبريل ٢٠١٨ - ٠٢:١٨ بتوقيت غرينتش

قاومت وزيرة الداخلية البريطانية أمبر راد امس الجمعة، مطالبات لها بالاستقالة واعتذرت عن عدم درايتها باستخدام أعداد مستهدفة لترحيل المهاجرين في وزارتها.

العالم - اوروبا

وتعهدت راد بتبني سياسة مهاجرين تتسم بالعدل والإنسانية، وقالت راد على "تويتر"، "بعد اتهامات لها بأنها ضللت البرلمان بشأن ما إذا كان لدى وزارتها أعداد من اللاجئين تستهدف ترحيلهم": "لم أكن على دراية بوجود أعداد محددة مستهدفة للترحيل. أقبل بأنني كان علي أن أعرف وأنا أعتذر عن أنني لم أكن أعرف".

وأضافت: "بصفتي وزيرة للداخلية سأعمل على ضمان أن تكون سياستنا الخاصة بالهجرة عادلة وإنسانية".

وقالت راد إنها ستدلي ببيان أمام البرلمان يوم الاثنين "ردا على أسئلة مشروعة أثيرت بشأن أعداد مستهدفة لترحيل المهاجرين غير الشرعيين".

2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة