بوادر عصيان مدني بأرمينيا بعد فشل الحل البرلماني

بوادر عصيان مدني بأرمينيا بعد فشل الحل البرلماني
الأربعاء ٠٢ مايو ٢٠١٨ - ٠٥:٤٩ بتوقيت غرينتش

فشل زعيم المعارضة بأرمينيا نيكول باشينيان في نيل موافقة البرلمان أمس الثلاثاء لتولي منصب رئيس الوزراء المؤقت. وحصل باشينيان -وهو المرشح الوحيد للمنصب- على تأييد 45 نائبا مقابل رفض 57 حسب الإذاعة الوطنية الأرمينية في موقعها الإلكتروني، التي ذكرت أنه سيتم إجراء تصويت جديد خلال أسبوع دون ذكر تفاصيل.

العالم- أوروبا

وقد اتهم باشينيان الحزب الجمهوري الحاكم بإهانة الشعب الأرميني بعرقلة انتخابه رئيسا للوزراء في البرلمان، ودعا أنصاره للبقاء محتشدين قرب مقر البرلمان، والبدء اعتبارا من اليوم الأربعاء في عصيان مدني عام، يشمل قطع الطرق وإغلاق المطارات ومحطات القطارات. واتهم زعيم المعارضة الحزب الحاكم داعيا في الوقت نفسه الشرطة للانضمام لحركته.

وقاد زعيم المعارضة احتجاجات مناهضة للحكومة استمرت أسبوعين في أرمينيا (الدولة السوفياتية السابقة، وحليف روسيا) مما أدى إلى استقالة رئيس الوزراء، سيرج سركسيان الذي شغل منصب الرئيس 10 سنوات في الدولة الواقعة جنوب القوقاز. وتتهم المعارضة رئيس الوزراء المستقيل والحزب الجمهوري الحاكم منذ عام 1999 بالفساد واحتكار السلطة.

يذكر أن باشينيان (42 عاما) زعيم المعارضة الأرمينية يصر على أنه الوحيد الذي باستطاعته القضاء على الفساد والفقر والمحسوبيات، ويحتاج لتولي منصب رئاسة الوزراء لاستمالة عدد من أصوات الحزب الجمهوري الحاكم، الذي يتمتع بالغالبية في مجلس النواب المؤلف من 105 نواب.

المصدر : وكالات

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة