المحتجزون الأميركيون الثلاثة ينقلون إلى بيونغ يانغ

المحتجزون الأميركيون الثلاثة ينقلون إلى بيونغ يانغ
الأربعاء ٠٢ مايو ٢٠١٨ - ٠١:٣٩ بتوقيت غرينتش

تم نقل ثلاثة مواطنين أميركيين محتجزين لدى كوريا الشمالية، من المعتقل إلى أحد فنادق بيونغ يانغ.

العالم - آسيا والباسفيك

ونقلت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية عن منظمة أسر الكوريين الجنوبيين المخطوفين من قبل الشمال، قولها "يفترض أنه تم نقلهم من أجل تسليمهم للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال القمة الأميركية-الكورية الشمالية المرتقبة، في أيار/مايو الحالي".

وذكرت الوكالة، أنه تم إيواءهم في فندق على مقربة من بيونغ يانغ، حيث تجري يخضع المحتجزون للفحص الطبي.

ويدور الحديث عن الأميركيين من أصل كوري: كيم دونغ تشول، المعتقل في عام 2005، المحاضر الضيف في مجال التمويل والإدارة الدولية في جامعة بيونغ يانغ للعلوم والتكنولوجيا، طوني كيم، المعتقل في نيسان/أبريل من العام الماضي ، وزميله في العمل كيم هاك سونغ المعتقل في أيار/مايو 2017. ووجهت إليهم اتهامات حول ممارسة أنشطة تخريبية معادية.

وتشير التوقعات إلى إمكانية الإفراج عن المواطنين الأميركيين الثلاثة، مع التطورات الجديدة في العلاقات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية التي بدأت مؤخرًا مع الإعلان عن لقاء تاريخي مرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

221

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة