أكثر من نصف الفرنسيين غير راضين عن سياسة ماكرون الاقتصادية

أكثر من نصف الفرنسيين غير راضين عن سياسة ماكرون الاقتصادية
الخميس ٠٣ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٢١ بتوقيت غرينتش

أظهر استطلاع للرأي أن أكثر من نصف الفرنسيين غير راضين عن السياسات الاقتصادية للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، على الرغم من فوزه في الانتخابات الرئاسية العام الماضي بأغلبية ساحقة.

العالم - اوروبا

ووفقا لاستطلاع للرأي العام أجراه مركز Odoxa لصالح قناة BMFTV  التلفزيونية، فإن 58% من الفرنسيين يقفون موقفا سلبيًا من الخط الاقتصادي الذي ينتهجه ماكرون، و 42% يقيّمون خطوات الرئيس في هذا المجال بشكل إيجابي.

يشار إلى أن الثقة في السياسة الاقتصادية لماكرون قد انخفضت بنسبة 7 نقاط مئوية منذ يوليو 2017.

ومع ذلك، أظهرت نتائج المسح أن "ثقة الفرنسيين في المستقبل"، مقارنة بالمستوى الذي كانت عليه في مارس 2018، زادت بمقدار نقطة مئوية واحدة ووصلت إلى 42%.

ولاحظت الدراسة أن "هذه الظاهرة تبدو مثيرة للاهتمام، بالنظر إلى أننا نواجه الآن سياقًا اجتماعيًا معقدًا، مصحوبًا بإضرابات في قطاع النقل".

وتم إجراء الاستطلاع يومي 25 و 26 أبريل الماضي، وشارك فيه 1007 أشخاص، ونسبة الخطأ في نتائجه حوالي 2.5 %.

وتشهد فرنسا منذ بداية أبريل الماضي موجة احتجاجات من قبل عمال السكك الحديدية، كما أعرب الطلاب الفرنسيون عن عدم رضاهم عن السياسات الاقتصادية في البلاد. 

ويعارض موظفو السكك الحديدية الإصلاحات التي يتبعها ماكرون وحكومته، والتي تنطوي على وجه الخصوص، على إدخال المنافسة في مجال السكك الحديدية، فضلا عن القضاء مستقبلا على الوضع القانوني المستقل للسكك الحديدية، الذي يوفر عددا من المزايا للعاملين في هذا القطاع. في الوقت نفسه، يعارض الطلاب إصلاح التعليم، الذي يحدث تغييرات خطيرة في عملية الامتحانات النهائية.

102

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة