/news/3543381/تزامنا-مع-النكبة----احتفالية-إسرائيل-باستقلالها--في-القاهرة-تثير-جدلا|/news/3543381

تزامنا مع النكبة.. "احتفالية إسرائيل باستقلالها" في القاهرة تثير جدلا

تزامنا مع النكبة..
الإثنين ٠٧ مايو ٢٠١٨ - ٠٥:٥٩ بتوقيت غرينتش

دعت السفارة الإسرائيلية بالقاهرة شخصيات سياسية رسمية واجتماعية إلى الاحتفال بما أسمته "استقلال الدولة الإسرائيلية الـ 70" (ذكرى النكبة) وهو ما أثار جدلا واسعا بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

العالم - مصر

الدعوة التي نشرتها الصحف المحلية في مصر: "يسر سفير إسرائيل د. دافيد جوفرين أن يدعوكم لصحبته خلال الاحتفال بالعيد السنوي الـ70 لاستقلال إسرائيل.. وذلك يوم الثلاثاء 8 مايو 2018 في تمام الساعة السادسة مساء، بقاعة ألف ليلة وليلة بفندق ريتز كارلتون بالقاهرة".

وطبقا لوكالة "معا" الإخبارية فإن الدعوة قد تم توجيهها إلى مئات من الشخصيات الرسمية في مصر بينهم وزراء وبرلمانيون وسفراء ورجال أعمال بالإضافة إلى شخصيات ثقافية وصحفيين.

في حين قالت مصادر إسرائيلية – طبقا لـ "معا" – إن عددا من المسؤولين المصريين حاولوا إقناع السفارة الإسرائيلية بالعدول عن إقامة الحفل لأسباب أمنية، إلا أن تلك المصادر أكدت أن وزارة الخارجية للكيان قد رفضت الاستجابة للمطالب المصرية.

الدعوة أثارت جدلا واسعا بين النشطاء المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي بحسب عربي 21، حيث تقبل العديد منهم الدعوة مؤكدا أن إسرائيل هي "دولة" حليفة للنظام المصري، في حين رفض الأكثرية تلك الدعوة معتبرا إياها "تطبيعا صريحا" مع الكيان المحتل.

أحد المدافعين عن الدعوة تحجج باتفاقية "كامب ديفيد" فقال:

ذات الاتفاقية اعتبرها معارضون السبب الأساسي للتطبيع مع الكيان:

وهاجم آخر الدعوة ومسمى الاحتفال بـ "الاستقلال":

وآخر دافع عن الدعوة معتبرا أنها من توابع اتفاقية "كامب ديفيد" وأن للكيان حقا مكتسبا في إقامة احتفالاته بمصر:

أحدهم قارن بين علاقات الحكومات العربية مع الكيان سواء الملعنة وغير المعلنة، معتبرا أن العلاقة بين مصر وإسرائيل "ليست عيبا":

في ذات السياق وجه العديد من النشطاء والمغردين انتقادات حادة للدعوة:

114

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة