الجيش السوي يتابع القضم بالجيب الإرهابي جنوب العاصمة

الجيش السوي يتابع القضم بالجيب الإرهابي جنوب العاصمة
الثلاثاء ٠٨ مايو ٢٠١٨ - ٠٥:٤٤ بتوقيت غرينتش

لم تتوقف العمليات الهجومية للوحدات البرية في الجيش السوري عن ممارسة حقها المشروع في القضاء على السرطان المستشري في جنوب العاصمة.

العالم - سوريا

حققت وحدات من الجيش السوري تقدماً جديداً ظهر بعد معارك وصفت بالعنيفة مع التنظيمات الإرهابية في القسم الشمالي من حي الحجر الأسود جنوب العاصمة، فقد أكد مصدر عسكري لــ"دمشق الآن" على سيطرة الجيش السوري على “المسجد الشافعي ومدرسة تقنية الحاسوب” والكتل الواقعة في محيطهما بالجبهة الشمالية الغربية من حي الحجر الأسود وكذلك على “المدرسة اليابانية” ومحيطها في القسم الشمالي الشرقي من الحي انطلاقاً من بلدة يلدا المحررة بموجب التسوية. وتحدث المصدر عن قتل وجرح عشرات الإرهابيين خلال المعارك بالإضافة إلى مصادرة كميات من الذخيرة والعتاد العسكري وضبط عدة خنادق وأنفاق كان يستخدمها الإرهابيون.

وانتشر الجيش السوري يوم أمس الفائت في بلدة يلدا جنوب دمشق تنفيذاً للاتفاق مع المجموعات المسلحة وتسلم خطوط المواجهة مع التنظيمات الإرهابية من جهة مخيم اليرموك والحجر الأسود.

وكان الجيش السوري قد سيطر على القسم الجنوبي من حي الحجر الأسود سابقاً بعد تمكنه من شطر الجيب الإرهابي إلى قسمين شمالي وجنوبي وكثف من عملياته الهجومية على الجزء الشمالي من الجيب.

كما أفاد مراسلو شبكة دمشق الآن باستمرار الاشتباكات بين الجيش السوري والجماعات الإرهابية في جبهتي حي التضامن ومخيم اليرموك وسط قصف تمهيدي مكثف على نقاط ارتكاز الإرهابيين.

ومن المفترض أن ينتهي اليوم ترحيل المسلحين وعائلاتهم من بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم إلى الشمال السوري حسب الاتفاق المبرم بين الدولة السورية والجماعات المسلحة المنتشرة في البلدات الثلاث، حيث كان من المقرر أن يغادر 5000 شخص من المسلحين وعائلاتهم إلى جرابلس ومحافظة إدلب بعد تسليم أسلحتهم المتوسطة والثقيلة للجيش السوري وتسوية أوضاع من يرغب بالبقاء.

المصدر : دمشق الان

109-4

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة