مطهري: في حال اعطاء اوربا ضمانات لنا من الأفضل البقاء في الاتفاق

مطهري: في حال اعطاء اوربا ضمانات لنا من الأفضل البقاء في الاتفاق
الثلاثاء ٠٨ مايو ٢٠١٨ - ١٢:١٦ بتوقيت غرينتش

قال النائب الثاني لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الإيراني، علي مطهري، انه في حال إعطاء اوروبا ضمانات قوية لإيران بشأن مواجهة الضغوط الامريكية فمن الافضل البقاء على الاتفاق النووي.

العالم - ايران

وفي تصريح له خلال جلسة البرلمان اليوم الثلاثاء حول مستقبل الاتقاق النووي بعد انسحاب امريكا منه، اكد مطهري ان الضمانات الاوروبية يجب أن تتجسد في مواجهة العقوبات الامريكية المحتملة ودعم البنوك الاوروبية.

واضاف، انه في حال تحقيق ذلك فان الحفاظ على الاتفاق سيكون قيما ويمثل انتصارا لايران من منطلق انها تمكنت من خلق فجوة بين اوروبا وامريكا.

وتابع إنه: من الضروري أن نمهل اوربا شهرا او شهرين كي تتمكن من اعطاء ضمانات قوية لنا من اجل تدارك الخسائر التي قد تتكبدها ايران إلا اذا تنوي اوربا عدم تحديد الظروف علي مرّ سنتين او ثلاث سنوات فمن الافضل أن ننسحب من الاتفاق خلال شهر او شهرين.

وفي جانب اخر من تصريحاته اكد مطهري انه لا يمكن اجراء مفاوضات حول قدرات ايران الصاروخية على الاطلاق؛ لافتا في الوقت نفسه الى انه: ليس هناك عائق لاجراء محادثات حول القضايا الاقليمية كما ان هناك محادثات تجري حاليا حول تطورات الساحة في اليمن وكذلك اجرينا محادثات حول الاوضاع في سوريا. وقال أن لدى ايران اليد العليا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة