خبير: الانسحاب من الاتفاق النووي سيخل بمصداقية امريكا امام العالم

خبير: الانسحاب من الاتفاق النووي سيخل بمصداقية امريكا امام العالم
الثلاثاء ٠٨ مايو ٢٠١٨ - ٠١:٢٨ بتوقيت غرينتش

قال مساعد رئيس مركز بكين للدراسات الدولية والاستراتيجية 'فوبينغ بينغ' ان انسحاب امريكا من الاتفاق النووي بوصفه نموذجا لنجاح الدبلوماسية العالمية، سيخل بمصداقية امريكا امام المجتمع الدولي.

العالم - ايران

وقال بينغ: ان الاتفاق النووي الايراني وثيقة دولية لم يتم التوصل اليها بسهولة وانما عبر جهود دولية متعددة الاطراف وناجمة عن محادثات متسمة بالحكمة من قبل دول اساسية في العالم؛ بما يستدعي احترام هذا الاتفاق.

وتطرق الخبير السياسي الصيني الي موقف الرئيس الامريكي من الاتفاق النووي، قائلا ان ترامب يحمل تبريرات خاطئة حيال هذا الاتفاق؛ محذرا بقوله ان خروج امريكا من الاتفاق النووي في الحقيقة بمثابة التخلي عن الدبلوماسية في تسوية القضايا الدولية الهامة.

وفيما وصف استراتيجية الحكومة الامريكية في استخدام الحظر لحلحلة المعضلات بانها باتت رؤية بالية؛ قال بينغ: ان القضية الاهم هنا تكمن في ان الاتفاق النووي برهن بان العالم واوروبا وحكومتي الصين وروسيا الي جانب الادراة الامريكية آنذك (في العام 2015) لجأت الي الحل السياسي والحوار لحل القضايا الدولية.

وفي معرض الرد علي سؤال حول آثار انسحاب امريكا من الاتفاق النووي وخاصة مفاوضاتها مع كوريا الشمالية، قال ان هذا الاجراء سيؤدي الي سحب الثقة العالمية قبال هذا البلد وسيظهر لمختلف البلدان بما فيها كوريا الشمالية بان واشنطن لا تحتكم الى الدبلوماسية ولا تعير اي قيمة لها بل هي مستعدة لنقض التوافقات الدولية بسهولة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة