هنية يدعو المغرب الى التصدي للخطوات التي تمس إسلامية القدس 

هنية يدعو المغرب الى التصدي للخطوات التي تمس إسلامية القدس 
الإثنين ٢٨ مايو ٢٠١٨ - ٠٧:١٨ بتوقيت غرينتش

هاتف رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، رئيس الوزراء المغربي سعد الدين العثماني، حيث قدم التهاني بشهر رمضان المبارك للملك المغربي ورئيس الوزراء والحكومة وعموم الشعب المغربي.

العالم - فلسطين 

وعبر هنية خلال اتصاله، مساء الأحد، عن تقديره لمواقف المملكة المغربية وشعبها الكريم من قضية القدس وتضامنها مع غزة في مختلف المراحل، خاصة المسيرات المليونية التي جرت مؤخرا في الدار البيضاء.

واستعرض رئيس الحركة آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وتداعيات قرار إدارة ترمب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ومحاولات شطب حق العودة واعتبار القدس عاصمة للاحتلال "الإسرائيلي"، مشددا أن هذه المستجدات تتطلب موقفا عربيا وإسلاميا موحداً.

 وأعرب هنية عن أمله في قيام المغرب بحكم علاقتها التاريخية بالقضية الفلسطينية وملف القدس بدور بارز في التصدي لهذه الخطوات التي تمس بإسلامية المدينة المقدسة.

كما دعا القيادة المغربية إلى تقديم مساعدة طبية عاجلة لجرحى مسيرات العودة، خاصة مع تعمد الاحتلال إيقاع الإصابات في أبناء الشعب الفلسطيني لثنيهم عن المشاركة في هذه الفعاليات.

وأشار إلى ضرورة متابعة قرارات مجلس حقوق الإنسان المتعلقة بإيفاد لجنة تقصي حقائق في أحداث الرابع عشر من مايو، إضافة إلى تطبيق قرار إنهاء الحصار الفوري عن غزة إلى جانب عدم تغيير الواقع في مدينة القدس المحتلة، معرباً عن أمله في أن تتحول هذه القرارات إلى وقائع على الأرض.

من جانبه، أشاد رئيس الوزراء سعد الدين العثماني بالعلاقة بين المملكة المغربية والشعب الفلسطيني الشقيق، مؤكداً على موقف المغرب من القدس ورفض الحصار، عادًّا الشعب الفلسطيني طليعة الأمة في التصدي للتحديات المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

وأكد العثماني أن موقف المغرب موحدٌ ملكا وحكومة وشعبا في دعم الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى أنه سوف يتابع بجدية المطالب التي تقدم بها رئيس المكتب السياسي للحركة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة